العناوين الرئيسيةمن كل شارع

سكان في دير الزور يشتكون من سوء تصنيع مادة الخبز

اشتكى عدد من سكان دير الزور عبر تلفزيون الخبر سوء تصنيع مادة الخبز التي يتم توزيعها عبر المعتمدين في المدينة.

وأوضح أحد المشتكين من سكان حي القصور “عبد الله”، لتلفزيون الخبر، أنه “انخفضت في الآونة الأخيرة نوعية وجودة الخبز الذي نقوم باستلامه من قبل المعتمدين، حيث بات الخبز مكسراً وغير قابل للف، إضافة لوجود طبقة من الشحوار على معظم الأرغفة في الربطة الواحدة”.

وأردف المشتكي “نحن كباقي معظم الناس نعتمد على الخبز كغداء أساسي في طعامنا اليومي كونه الحل الوحيد الذي يساعدنا في دعم طعامنا لإشباع بطوننا، ولكن حتى الخبز أصبح (مايتاكل) بسبب سوء طعمه وسوء صناعته، وفي غالبية الأحيان يأتينا غير ناضج بشكل كامل ويميل طعمه للبهتان (قليل الملح)”.

وختم المشتكي حديثه “نرجوا من المعنيين تحسين جودة رغيف الخبز كونه ليس باستطاعنا استبداله بأي نوع من أنواع الخبز السياحي أو التنور أو الصمون وبالأخص بعد ارتفاع أسعارها لثلاثة أضعاف عن السابق، لذلك أصبحنا نعتمد عليه بشكل أساسي في تحضير (الصندويشات) لأبنائنا عند ذهابهم للمدارس”.

وبدوره، بين مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدير الزور بسام الهزاع، لتلفزيون الخبر أن “دوريات حماية المستهلك تقوم بشكل مستمر بمتابعة عمل المخابز للقطاعين العام والخاص من حيث المخصصات والجودة والوزن والتقيد بمواعيد العمل”.

ونوه “الهزاع” بأنه “تم تنظيم العديد من الضبوط التموينية فيما يتعلق بجودة الخبز والتعميم على كافة المعتمدين بنقل الخبز بصناديق بلاستيكية حفاظاً على جودته”.

ونوه الهزاع “قمنا بتنظيم ضبط بحق مخبز الشاهر ومخبز الموظفين كونهم يقومون بإنتاج خبز سيء الصنع، وتم إيقاف مخصصات كلا المخبزين، وإعطائها للمخابز المجاورة من أجل خبزها للأخوة المواطنين وإعطاهم مهلة لصيانة الآلات”.

وأكمل “كما قمنا بتنظيم ضبط آخر بحق مخبز الجغيف والمامور بالريف الشرقي لدير الزور ومخبز غرناطة بالريف الشمالي والمخبز الآلي بالميادين وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين”.

وأكد الهزاع “نحن مستعدون لتلقي أي شكوى بخصوص أي مخبز أو معتمد يقوم بالتلاعب في مادة الخبز من حيث الجودة والنقص في الوزن بالمدينة والريف كون الخبز مادة أساسية ولا يمكن التهاون بشكاوي الناس بهذا الخصوص”.

الجدير بالذكر أنه تم الانتهاء من إجراءات الصيانة اللازمة للمخبز الآلي الأول في حي الحميدية الذي عاد للعمل منذ عدة أيام بكامل طاقته الإنتاجية بعد أن تم إزالة كافة الأضرار الناجمة عن الحريق الذي تعرض له نهاية الشهر الماضي.

حلا المشهور – تلفزيون الخبر – دير الزور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق