فلاش

سائقو ومالكو السيارات الشاحنة بحمص يشتكون نقص مخصصات المازوت

اشتكى عدد من سائقي ومالكي السيارات الشاحنة العاملة في مكتب تنظيم نقل البضائع في محافظة حمص, عبر تلفزيون الخبر، نقص الكمية المخصصة من مادة المازوت لآلياتهم الأمر الذي يسبب خسائر لهم.

و قال المشتكون لتلفزيون الخبر “نحن سائقو ومالكو السيارات الشاحنة العاملة في مكتب الدور في محافظة حمص, توقفنا عن العمل بسبب نقص المازوت, وعدد من المشكلات التي تفاقمت على مدار سنين”.

و تابع المشتكون “وسط صمت من الجهات المسؤولة في المحافظة, وعدم محاولتهم حل أي مشكلة, علما أننا نقوم بنقل البضائع و المواد الخاصة بالقطاع العام حصرا “.

وأضاف المشتكون ” كنا نحصل على المازوت عبر نظام القسائم بكمية نصف ليتر لكل واحد كيلو متر, و منذ البدء بتطبيق نظام البطاقة الالكترونية, أصبحنا نحصل على 200 لير كل عشرة أيام أي 600 ليتر كل شهر “.

و أردف المشتكون “الكمية المخصصة لا تكفي لنقل حمولة باتجاه حلب او دير الزور, و هذا يعني أننا نعمل فقط لمدة عشرة أيام, و باقي الأيام نتوقف بسبب استهلاك الكمية المخصصة كلها, و عدم توفر المازوت”.

و أوضح المشتكون أنهم “طالبوا بزيادة المخصصات الشهرية أسوة بمكاتب الدور في المحافظات الأخرى, و التي تستلم 227 ليتر كل خمسة أيام, و حتى الآن لم يتم الاستجابة للمطلب”.

بدوره قال مدير مكتب تنظيم نقل البضائع بحمص منتجب سليمان لتلفزيون الخبر إنه “تم رفع كتاب إلى المكتب التنفيذي لقطاع التجارة الداخلية و الثروة المعدنية بمحافظة حمص, لرفع مخصصات المازوت لمالكي السيارات “.

و تابع سليمان “وتم الموافقة عليه من لجنة المحروقات, برفع كمية المخصصات إلى 1500 ليتر بالشهر, و تم رفع الكتاب إلى فرع سادكوب بحمص بتاريخ 19\12\2019 حيث تم رفعه للمديرية بدمشق للموافقة عليه “.

و أضاف سليمان “علمنا أنه تمت الموافقة على تخصيص كمية 500 ليتر مازوت كل عشرة أيام, و أنه يتم العمل على وضع آلية من قبل الجهات المعنية، لتسليم المادة وفق ضوابط معينة، لضمان عدم استخدام المخصصات لغاية أخرى “.

يشار إلى أن مكتب تنظيم نقل البضائع بحمص قطاع خاص, و تشرفه عليه وزارة النقل, حيث يعمل فيه نحو 150 شاحنة لنقل المواد و البضائع الخاصة بالقطاع العام.

تلفزيون الخبر _ حمص

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">