علوم وتكنولوجيا

دراسة: كورونا يقتل الرجال أكثر من النساء

أثبتت الإحصاءات أن فيروس كورونا المستجد يقتل عدداً أكبر من الرجال، مقارنة مع ضحاياه من النساء، إلا أن هذا الفيروس لم يكن الأول في هذا المجال، إذ جاءت أوبئة سابقة بنتائج مشابهة، مما يؤكد “التفوق الجيني” لدى النساء.

ومع بداية تفشي فيروس كورونا في مدينة ووهان صينية، فقد عدد أكبر من الرجال حياتهم مقارنة بالنساء، وبحلول شباط، كشفت بيانات شملت 44672 حالة إصابة مؤكدة، أن معدل الوفيات بين الرجال كان 2.8 بالمئة، مقارنة بـ1.7 بالمئة بين النساء.

ودعمت هذه الأرقام، البيانات المتعلقة بأوبئة سابقة، مثل سارس والإنفلونزا الإسبانية التي وضعت الرجال في خطر أكبر من النساء، بحسب موقع “سكاي نيوز”.

في البداية، اعتقد العلماء أن تزايد الوفيات بـ”كوفيد-19″ بين الرجال في الصين، يعود إلى سلوكياتهم، حيث أن نحو نصف الرجال هناك يدخنون، بينما لا تتعد النسبة 3 بالمئة بين النساء.

لكن مع انتشار كورونا في مختلف دول العالم، واستمرار أعداد الضحايا الرجال في الارتفاع مقارنة مع النساء، تأكد العلماء أن السبب لا يعود للسلوكيات فحسب.

وفي إيطاليا، أحد أكثر الدول تضرراً من كورونا، فإن 10.6 بالمئة من المصابين الرجال فقدوا حياتهم، بينما كانت النسبة 6 بالمئة لدى النساء، بالرغم من أن عادات التدخين أقل بكثير من تلك المسجلة في الصين (28 بالمئة من الرجال و19 بالمئة من النساء يدخنون).

وفي إسبانيا، فإن عدد الرجال الذين توفوا بكورونا هو ضعف عدد النساء، وفق ما ذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية.

وبالرغم من وجود عوامل تلعب دورا في اختلاف نسب الوفيات بين الجنسين، مثل العمر والأمراض المزمنة الأخرى، فإن الفروقات الجينية بين الرجال والنساء هي أبرز ما يفسر هذا الاختلاف.

ويعتقد العلماء أن السر وراء “المناعة الأقوى” لدى النساء يعود للكروموسوم “إكس”، وهو عبارة عن أحد الكروموسومين الجنسيين في كل خلية من خلايا الثدييات.

ويكمن الاختلاف بين الجنسين، في امتلاك الأنثى 2 كروموسوم إكس فيما يملك الذكر كوروموسوم إكس وآخر “واي”.

يذكر أن النساء تتمتعن باستجابة مناعية أكثر فعالية لكورونا، نظرا لأن العديد من الجينات التي تنظم جهاز المناعة يتم ترميزها على الكروموسوم X.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق