علوم وتكنولوجيا

دراسة: عصير الرمان يحافظ على دماغ الجنين

أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن شرب كوب واحد من عصير الرمان يوميا أثناء الثلث الثالث من الحمل، يحافظ على صحة دماغ الأجنة.

وأوضح الباحثون بحسب مجلة ” PLOS One” العلمية أنه عندما يتعلق الأمر بحماية مخ حديثي الولادة، فإن اتخاذ خطوات بسيطة للتخفيف من المخاطر قبل الولادة أمر بالغ الأهمية، خاصة لدى الأجنة الذين لديهم “قيود للنمو” داخل الرحم.

ويعاني الأطفال الذين لديهم “قيود للنمو” داخل الرحم، من صغر حجم أجسامهم مقارنة بأعمارهم، ويكون ذلك غالبا بسبب مشاكل في المشيمة، التي تمد الجنين بالأكسجين والمواد المغذية.

وتصيب هذه الحالة واحداً من بين 10 أطفال، وتؤدي إلى التقليل من تدفق الدم أو الأكسجين إلى الطفل، بما في ذلك دماغه، وإذا كانت شديدة للغاية، فقد تؤدي إلى ما يعرف باسم الإصابة بنقص تروية الأكسجين، التي تسبب قرابة ربع وفيات الأطفال حديثي الولادة في العالم.

ولرصد الآثار الوقائية لشرب عصير الرمان، راقب الفريق 78 من الأمهات اللاتي تم تشخيص إصابة أجنتهن بتقييد النمو داخل الرحم، بداية من الأسبوع الـ24 من الحمل. وتم اختيار عدد منهن لشرب كوب من عصير الرمان يوميا، فيما تناولت البقية كبسولة وهمية.

ولم يلاحظ الفريق اختلافات بالبنية الدماغية للأجنة في المجموعتين، إلا أنهم وجدوا اختلافات وتحسناً في البنية الدقيقة للمادة البيضاء، والاتصال الوظيفي لدى المجموعة التي شربت أمهاتهم عصير الرمان.

وقال الباحثون إن “ذلك التأثير جاء بفضل احتواء عصير الرمان على نسب مرتفعة من مركبات “البوليفينول”، ومضادات الأكسدة الموجودة في العديد من الأطعمة والمشروبات، بما في ذلك المكسرات والتوت والشاي.

يذكر أن دماغ الجنين يبدأ بالتكون بعد مرور أسبوعين من الحمل ، وتبدأ أجزاء المخ الأكثر تعقيدًا بالتكون في الأسبوع السادس من الحمل، وهو ما يعادل الأسبوع الرابع في عمر الجنين.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق