علوم وتكنولوجيا

دراسة تكشف الفترة الأخطر التي ينقل فيها مصابو “كورونا” العدوى

كشفت دراسة علمية حديثة أن خطورة نقل العدوى بفيروس كورونا المستجد تكون أعلى خلال الأسبوع الأول من ظهور أعراض الالتهاب الرئوي لدى المصابين به.

وقال علماء الأحياء الدقيقة الذين أجروا الدراسة في جامعة هونغ كونغ أن “معدل الفيروس في لعاب المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و75 سنة أعلى لمدة سبعة أيام بعد ظهور الأعراض عليهم وبعد ذلك أخذ بالانخفاض”، بحسب موقع “ذي لانسينت”.

وأوضح الأستاذ المشارك في الدراسة، كالفن تو، أن “الحمل الفيروسي المرتفع خلال الأسبوع الأول من المرض يشير إلى أنه يمكن نقله بسهولة من شخص لآخر قبل دخول المريض إلى المستشفى، واستندت هذه الدراسة إلى تحليل عينات لعاب أخذت من 23 مريضاً تم تأكيد إصابتهم بالفيروس”.

وكانت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية أفادت أنه “في حال كان فيروس كورونا يتبع نسق غيره من الأمراض التنفسية الموسمية فأن الأشهر الدافئة المقبلة تساعد في كبح جماحه، حتى إن كان ذلك بصورة مؤقتة”.

حيث أشارت بعض الدراسات إلى أن فيروس كورونا سيتبع النموذج الموسمي الذي يتبعه غيره من الفيروسات التي تنتمي للعائلة نفسها والتي تنتقل إلى البشر منذ سنوات إذ ترى أنه سيجد صعوبة في الانتشار في المناطق مدارية الطقس.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">