علوم وتكنولوجيا

دراسة: الغذاء منخفض الدهون يقصِّر العمر

كشفت دراسة أمريكية جديدة أن الحميات منخفضة الدهون تأتي بنتائج عكسية غير متوقعة، فاعتمادها على تقليل نسبة الكربوهيدرات يمكن أن يقصر العمر.

و بحسب، موقع “DW”، “أجرى العلماء بين عامي 2012 و2017 تجارب على السلوك الغذائي لنحو 400 ألف شخص في أمريكا، كان بينهم نحو 40 ألف شخص توفوا بالفعل بسبب اتباعهم حميات قليلة الكروهيدرات”.

و أوضحت الدراسة أن “الكمية القليلة من الكربوهيدرات لا تؤدي إلى زيادة احتمالية الوفاة، وإنما التغذية البديلة لها هي التي تقوم على زيادة استهلاك البروتينات والدهون الحيوانية”.

ولفتت الدراسة إلى أن “من يتناول هذه الدهون عوضاً عن “السباغيتي” والخبز والبطاطا”، فإنه يجعل حياته أقصر بمعدل أربعة أعوام”.

وأشارت الدراسة الى أن “التغذية منخفضة الدهون يمكن أن تكون إيجابية أيضاً، فمن يتناول كمية أكثر من الدهون والبروتينات النباتية مقارنة بالحيوانية، فإنه يمكن أن يعيش لفترة أطول، كما أن كمية الكربوهيدرات المُتناولة ترتبط أيضاً بمعدل العمر”.

الجدير ذكره أن الأنظمة الغذائية لا يستطيع الفرد وضعها من تلقاء نفسه، بل يقوم بوضعها مختصون وأطباء، لكي تتناسب مع كل عمر ووزن وحالة الجسد الصحية بعد الفحوصات.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق