علوم وتكنولوجيا

حظر حسابات شركة “اسرائيلية” بسبب انتهاك سياسات “فيسبوك”

أعلنت شركة “فيسبوك” عن حظرها مئات الحسابات والصفحات والمجموعات والأحداث المرتبطة بشركة “إسرائيلية” على منصتي “فيسبوك” و”انستغرام” بسبب “سلوك زائف منسق” يستهدف المستخدمين والتأثير على الانتخابات في عدد من الدول من بينها تونس.

وبينت “فيسبوك”، بحسب موقع “DW”، أنّها “أزالت 265 حسابا من صفحات ومجموعات وفعاليات تابعين لمجموعة “أرخميدس” “الإسرائيلية”، والتي تقدم نفسها كحسابات محلية في الدولة التي ترغب في التأثير على انتخاباتها”.

ويركز نشاط هذه الحسابات على نيجيريا والسنغال وتوجو والنيجر وتونس، لكن بعضها استهدف أيضا دولا في أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا، عبر بث أخبار ومواد سياسية.

وبحسب “فيسبوك”، حاول مشغلو الشبكة المزيفة إخفاء هوياتهم لكن بعض الأنشطة كانت مرتبطة بشكل واضح بالمجموعة “الإسرائيلية”، التي قالت “فيسبوك” إنها “انتهكت سياستها باستمرار”.

وقال مسؤول الأمن المعلوماتي في “فيسبوك” ناثانيال غليشر إنّ “هذه المنظمة وكل فروعها باتت الآن محظورة من منصاتنا وتم توجيه خطاب منع وتوقف لهم”.

ولم يصدر تعليق على الفور من الشركة “الإسرائيلية” التي تعرّف نفسها بأنها رائدة في “الحملات واسعة النطاق في أرجاء العالم” عبر خبرتها في الاستشارات والتواصل الاجتماعي.

ويتبع نحو 2,8 مليون حساب شخصي واحدة أو أكثر من الصفحات المحظورة للشركة “الإسرائيلية” التي أنفقت 812 ألف دولار على الدعاية على “فيسبوك” من العام 2012 وحتى نيسان الفائت، حسبما أفاد غليشر.

يشار إلى أن “فيسبوك” تواجه اتهامات بأنها تغض الطرف عن قيام بعض اللاعبين السياسيين بالتأثير على الانتخابات، بما في ذلك الانتخابات الرئاسية الأمريكية في العام 2016.

ويذكر أن شركة “اسرائيلية” أخرى تدعى “NSO” قامت باختراق تطبيق “واتساب”، المملوك من قبل “فيسبوك”، وتثبيت برمجيات مراقبة عن بعد على الهواتف الذكية وبعض الأجهزة الأخرى، مستغلة ثغرة أمنية في التطبيق.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق