علوم وتكنولوجيا

تعد خيالاً للسوريين .. تسجيل سرعة فائقة للإنترنت قادرة على تحميل 1000 فيلم بثانية واحدة

حقق الباحثون في أستراليا سرعة قياسية على الإنترنت تبلغ 44.2 تيرابايت في الثانية، ما يسمح للمستخدمين بتنزيل 1000 فيلم عالي الدقة في ثانية واحدة.

واستخدم الفريق من جامعات موناش وسوينبرن التقنية والمعهد الملكي للتكنولوجيا في ملبورن، شريحة ضوئية micro-comb تحتوي على مئات من أشعة الليزر تحت الحمراء لنقل البيانات عبر البنية التحتية للاتصالات الموجودة في ملبورن، بحسب صحيفة “الإندبندنت”.

وتوجد أعلى سرعة إنترنت تجارية في أي مكان في العالم حاليا في سنغافورة، حيث يبلغ متوسط ​​سرعة التنزيل 197.3 ميغابت في الثانية.

وفي أستراليا، يبلغ متوسط ​​سرعة التنزيل 43.4 ميغابت في الثانية، أي أبطأ مليون مرة من السرعات التي تم تحقيقها في الاختبار الأخير.

وقال الدكتور بيل كوركوران من جامعة موناش: “هناك القليل من السباق العالمي في الوقت الحالي لإيصال هذه التكنولوجيا إلى مرحلة تجارية، حيث أن وضع تقنية micro-comb مفيد في مجموعة واسعة حقا من التقنيات الحالية”.

وأضاف: “أظن أننا يمكن أن نرى أجهزة مثل أجهزتنا متاحة لمختبرات الأبحاث في غضون سنتين إلى ثلاث سنوات، والاستخدام التجاري الأولي في حوالي خمس سنوات”.

ويعتبر هذا الرقم بالسرعة في الانترنت خيالياً بالنسبة للسوريين الذين يعانون من “انترنت السلحفاة”، فأكثر ما يتمونه الحصول على سرعة متواضعة تصل إلى 500 أو 450 كيلو بايت عبر خطوط “DSL”.

يذكر أن الطلبات على الانترنت بسبب البقاء في المنزل والناجمة عن جائحة فيروس كورونا أدت إلى ضغط كبير على البنية التحتية للإنترنت في العالم خلال الأشهر الأخيرة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق