فلاش

بنزين مصياف “قليل” بالكازيات “كثير” بالسوق السوداء.. ومسؤول يشرح: “أزمة مفتعلة”

اشتكى عدد من أهالي مدينة مصياف بريف حماة عبر تلفزيون الخبر، من شح المحروقات في محطات الوقود، على الرغم من توفرها بكميات وفيرة في السوق السوداء بأسعار سياحية ومواصفات متفاوتة.

وأكد المشتكون لتلفزيون الخبر أن “البنزين دائماً غير متوفر في الكازيات، وإن توفر لساعات محدودة، والتعبئة تخضع لـ” الواسطة” ومعرفة صاحب الكازية وغيرها”.

وبيّن المشتكون أنه “تم افتتاح مركز وحيد للبطاقات الذكية لاستقبال حوالي 500 ألف مواطن، ويتطلب الدخول إلى المركز وتسجيل دورة “معركة” بين الأهالي وأصحاب الكازيات، ما أدى في بعض الأحيان إلى استخدام السلاح العشوائي”.

من جانبه قال مدير منطقة مصياف المقدم محمد جعفر لتلفزيون الخبر إن “الازمة هي أزمة مُفتعلة، نتيجة الشائعات التي دفعت بعض المواطنين لتخزين كميات كبيرة من مادة البنزين”.

وبيّن المقدم جعفر أنه “لم يتم إنقاص مخصصات مصياف من مادة البنزين، كما أنه تم توزيع طلبي بنزين إضافيين لمصياف خلال فترة العيد”.

وأشار مدير منطقة مصياف إلى أن “الوضع جيد حالياً،و أن الازدحام انخفض عن فترة قبل العيد، و يتم التوزيع في أكثر من كازية ومحطة وقود”.

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق