العناوين الرئيسيةموجوعين

بعد الأمريكي.. الاحتلال “الإسرائيلي” يحرق أراض زراعية في الجنوب السوري

افتعلت قوات الاحتلال “الإسرائيلي”الخميس حريقاً كبيراً في الأراضي الزراعية والرعوية بمنطقة سحيتا في الجولان السوري المحتل.

وأفادت وكالة “سانا” أن “قوات الاحتلال” أطلقت النار باتجاه عناصر إطفاء محافظة القنيطرة الذين تجمعوا قرب الشريط الشائك لإطفاء النيران”.

وامتدت الحرائق إلى بساتين الفلاحين، وأراضيهم الزراعية في الأراضي المحررة، في اعتداء جديد على الأهالي وممتلكاتهم ومحاصيلهم.

وأفاد مدير زراعة القنيطرة المهندس حسين صلان، بأن عناصر إطفاء القنيطرة ودائرة الحراج والدفاع المدني تمكنوا من السيطرة على النيران التي امتدت إلى الأراضي الزراعية في المنطقة المحررة بالقرب من الشريط الشائك”.

وأضاف صلان أن “عناصر الاطفاء ودائرة الحراج والدفاع المدني، تمكنوا بالتعاون مع الأهالي من إطفاء النيران، على الرغم من استهدافهم من قبل قوات الاحتلال “الإسرائيلي”، مبينا أن أضراراً وقعت في البساتين والحقول الزراعية.

وازدادت مؤخرا الحرائق في المحاصيل الزراعية المفتعلة التي يقف وراءها الاحتلال الأمريكي بشكل يومي من السويداء إلى درعا وصولاً إلى الحسكة عاصمة القمح السوري، بهدف ضرب الاقتصاد السوري.

وكانت أخر حلقات مسلسل حرق المحاصيل بيد الأمريكي المحتل، سقوط بالون غاز خاص بإشعال الحرائق في أراض زراعية في ريف محافظة السويداء، تبين بعد الكشف أنه أمريكي الصنع يستعمل لإشعال الحرائق، مطلع الشهر السادس.

وعثر على البالون بين قريتي سهوة بلاطة ورساس في ريف محافظة السويداء، وتبين أنه صناعة أمريكية ويحتوي على غاز يستعمل لإشعال الحرائق حيث كُتب عليه تحذير من تعريضه لأشعة الشمس أو اقترابه من خطوط الكهرباء، وذلك بحسب الضبط المنظم أصولاً حول الحادثة .

يذكر أن موقع “إنترناشونال بزنس تايمز” الإخباري الأمريكي، نشر تقريرا قال فيه أن “مجموع المساحات التي أحرقتها القوات الأمريكية، تجاوزت الـ300 هكتار، تتوزع على أرياف حلب والرقة والحسكة”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">