اقتصادالعناوين الرئيسية

انخفاض بورصة اسطنبول مع بدء العدوان التركي في سوريا

سارع مؤشر بورصة اسطنبول بالهبوط، يوم الأربعاء، بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بدء عدوانه في شمال شرق سوريا.

ووفقا لبيانات موقع “بلومبرغ”، فقد تراجع المؤشر “Borsa Istanbul” ، بنسبة 1.22% إلى 100619 نقطة.

وفي سوق العملات، تراجعت العملة التركية بنحو طفيف، حيث تم تداولها عند 5.8479 ليرة للدولار بانخفاض نسبته 0.30% عن سعر التسوية السابق.

من جهتها قالت شميلة خان، رئيسة استراتيجيات ديون الأسواق الناشئة في AllianceBernstein””، إن “المستثمرين الأجانب، الذين تعتبر أموالهم أساسية للاقتصاد التركي، يأملون في أن يكون التوغل محدودا”.

وأضافت: “إذا انتهى الأمر بتركيا إلى القيام بعملية واسعة قد تؤدي إلى فرض عقوبات أمريكية عليها، فإن ذلك سيؤدي إلى عمليات بيع كبيرة في الأصول”، وفقا لما نقلته صحيفة “فايننشال تايمز”.

وكان الرئيس التركي أعلن يوم الأربعاء عن بدء عملية عسكرية في شمال شرق سوريا، أدت إلى حركة نزوح كبيرة لما تبقى من سكان مدينة رأس العين و قراها المحيطة باتجاه الحسكة و القامشلي .

كما شهدت مدينة الدرباسية شمالي الحسكة القريبة من الحدود السورية – التركية حركة نزوح كبيرة لسكانها بعد تعرض عدد من المنازل لسقوط قذائف مدفعية مصدرها جيش الاحتلال التركي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">