اقتصاد

النقل تنفي وجود مفاوضات حول استثمار مطار دمشق الدولي من قبل روسيا

نفت وزارة النقل السورية ما تم تداوله عبر بعض الوسائل الاعلامية حول استثمار مطار دمشق الدولي من قبل روسيا.

وجاء في بيان الوزارة، الذي وصل لتلفزيون الخبر، أن “مطار دمشق الدولي هو أحد المنشآت الحيوية والمشاريع الضخمة التي تعمل الوزارة على تطويرها واستثمارها على نظام BOT، مع رؤية إنشاء صالة ركاب جديدة”.

وبينت الوزارة أنه “ضمن بروتوكول اجتماعات الدورة الحادية عشرة للجنة المشتركة السورية الروسية المنعقدة بتاريخ 12-14كانون أول 2018، تمت مناقشة تأهيل مطاري دمشق وحلب”.

وأضافت الوزارة أن “المناقشة تمت بناءً على المباحثات الفنية المنعقدة في دمشق خلال الفترة من 19 -20 تشرين الثاني 2018، حيث عرض الجانب الروسي إعادة تأهيل المطارين وفق نظام BOT”.

وأكدت الوزارة أنه “حتى تاريخه لا يوجد أي مفاوضات حول استثمار مطار دمشق الدولي أو غيره من المطارات السورية المدنية من قبل أي جهة كانت”.

وأشارت الوزارة إلى أن “ما جرى كان في إطار المباحثات والعرض لا اكثر”، موضحةً أنه “عند حدوث أي مستجدات سيتم عرضها والإعلان عنها في حينه”.

يذكر أن وسائل إعلامية كانت نقلت عن “مصدر في السفارة الروسية بدمشق” قوله أن “شركات روسية تبحث استثمار مطار دمشق الدولي وتوسيعه وزيادة القدرة الاستيعابية الصغيرة له والمقدرة بـ 5 ملايين مسافر”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق