علوم وتكنولوجيا

المغص عند الأطفال الرضع.. معاناة مستمرة وحلول بسيطة

يعاني عدد كبير من الأطفال الرضع من حالة مغص عامة، تزداد ملاحظتها ليلاً مما يجعل الأهل في حالة قلق مستمر وتأهب لأي طارئ.

ويبدأ المغص بحسب أطباء فريق “ميد دوز” من “الشهر الأول للولادة وينتهي تقريباً بالشهر الرابع، وتكون ذروة حدوثه بعمر شهر ونصف تقريباً”.

وتعد أولى خطوات العلاج هي “التعاون ما بين الأب والأم بتوفير حيز من الراحة والهدوء بعيداً عن العصبية، لأنها حالة يمر فيها جميع الأطفال”.

وينصح الأطباء على “جعل بيئة المنزل خالية من التدخين، وإرضاع الطفل ربع ساعة من كل ثدي وبعد الوجبة يجب تدشيته جيداً”.

وعند حدوث نوبة مغص على الأم “ضم الطفل بحنان وتدفئته، وأن تبتعد الأم عن المأكولات التي تسبب النفخة “.

ويعالج الطفل من خلال” شرب اليانسون أو البابونج، ووضع مساج لطيف للبطن، كذلك تغيير الحفاض باستمرار، واستخدام ميزان الحرارة الشرجي والقيام بحركات دائرية ممكن أن تتسبب بخروج الهواء . ”

يشار إلى ضرورة زيارة الطبيب عند فشل كل الخطوات السابقة واستمرار الإمساك.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق