العناوين الرئيسيةمحليات

السورية للتأمين: التامين الصحي لا يغطي الكورونا

أوضح مدير التأمين الصحي في المؤسسة العامة السورية للتأمين نزار زيود، أنه لا يمكن لشركات التأمين تغطية الأمراض الجانحة مثل كورونا، لعدم القدرة على التنبؤ بتفاصيل الخطة العلاجية لمثل هذا المرض، وتكاليف العلاج المحتملة للمؤمن له.

وبين زيود أن “كل الحالات والأعراض التي تسبق ثبوت إصابة المريض بفيروس كورونا يغطيها التأمين الصحي، من جهة المراجعة الطبية في العيادات أو صرف الوصفة الطبية” ، بحسب صحيفة “الوطن” شبه الرسمية.

وأضاف زيود أن “تغطية التأمين الصحي تنتهي عند ثبوت الإصابة بكورونا، لتصبح الحالة بعدها في عهدة وزارة الصحة كونها الجهة المختصة بذلك”، مؤكداً أن كل الأمراض الجائحة في العالم تتصدى لها الحكومات وخاصة وزارة الصحة.

ودعت وزارة الصحة مؤخراً إلى عدم الاستهانة بوباء كورونا وأخذ الاحتياطات واتباع الإرشادات الصحية اللازمة، مؤكدةً أن عدم تسجيل أي إصابة في سوريا لا ينفي احتمال وجود حالات مصابة لم تظهر عليها الأعراض بعد.

يذكر أنه يوجد 13 شركة تأمين في سوريا، 12 منها خاصة وواحدة حكومية هي السورية للتأمين، وتتنوع مهامها بين التأمين الصحي، والسيارات الإلزامي، والسيارات التكميلي، والحريق، والنقل، والحياة، والحوادث العامة، والهندسي، والسفر، والطيران

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق