اقتصاد

الخارجية الروسية: النفط السوري ملك للشعب.. ولن نتعاون مع واشنطن في هذه المسألة

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين يوم الأربعاء إن “النفط السوري ملكية وطنية للشعب السوري بأسره، مشيرا إلى أن روسيا لن تتعاون مع الولايات المتحدة فيما يخص هذه القضية”.

ونقلت وكالات الأنباء عن فيرشينين قوله إننا “نتحدث، عن النفط السوري، أي الملكية الوطنية للشعب السوري بأسره.. نحن مقتنعون بأن الشعب السوري هو الذي يجب عليه إدارة موارده الطبيعية، بما في ذلك النفط”.

وأضاف فيرشينين “لن نتفاعل مع الأمريكيين في هذه المسألة”،وتاتي تصريحات فيرشينين بعد موافقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على توسيع المهمة العسكرية الأمريكية لحماية حقول النفط في شرق سوريا.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قالت في وقت سابق الأبعاء إن “250 جنديا سيبقون في دير الزور، فيما سيبلغ عدد العسكريين الأمريكيين الذين يخفرون حقول نفط نحو 500 وهناك مَن يظلون موجودين في منطقة التنف وبالتالي فإن إجمالي عدد العسكريين الأمريكيين المتبقين في سوريا سيبلغ 900 شخص على وجه التقريب”.

وقال وزير الدفاع الأمريكي مايك اسبر مؤخرا إن “لقوات الأمريكية ستقوم بـ “حماية” الحقول النفطية شرقي سوريا، و”سترد بحزم” على أي محاولات لسيطرة الجهات الأخرى عليها”.

وقالت وزارة الدفاع الروسية مؤخرا إن عائدات عمليات تهريب النفط السوري التي تقوم بها وكالات حكومية أمريكية تتجاوز 30 مليون دولار شهريا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق