العناوين الرئيسيةميداني

الجيش السوري يوسع انتشاره.. والمحتل التركي يستمر بعدوانه لليوم العاشر

وسع الجيش العربي السوري من مساحة انتشاره بمحيط بلدة تل تمر 40 كم غربي مدينة الحسكة ، يوم الجمعة، حيث دخل عدد من القرى الجديدة ومن بينها قريتا السلماسة، وأم الخير على محور الطريق الدولي ( الحسكة – حلب ) .

في حين دخل العدوان التركي يومه العاشر حيث استشهد 3 مدنيين و أصيب عدد أخر بجروح مع مقتل 5 من مقاتلي تنظيم ” قسد” في قصف جوي من طائرات جيش الاحتلال التركي على ريف رأس العين شمالي الحسكة بعد ساعات من الإعلان ( الأمريكي – التركي ) بتعليق العمليات العسكرية التركية شمال سوريا لمدة ١٢٠ ساعة .

و أفادت مصادر محلية بريف الحسكة لتلفزيون الخبر بأن ” الاشتباكات و القصف الجوي و المدفعي من قبل جيش الاحتلال التركي لم يتوقف أبداً على مدينة رأس العين خلال ساعات الليل و نهار الجمعة حيث استهدف القصف التركي مناطق عديدة داخل المدينة خصوصاً منطقة المشفى الوطني الذي تمنع الطائرات التركية وصول سيارات الإسعاف إليه” .

وتابعت المصادر بأن “مجموعة من عناصر فصائل ” الجيش الحر ” التابع لتركيا تسللت يوم الجمعة باتجاه قرى ميركيز و باب الخير و المضبعة بمحيط بلدة آبو راسين شرقي رأس العين على الحدود السورية _ التركية، ما أدى لنشوب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي تنظيم ” قسد””

وأوضحت المصادر بأن ” قصف الطيران و المدفعية لجيش الاحتلال التركي استهدف القرى المذكورة إضافة لبلدة زركان ما أدى لاستشهاد 3 مدنيين وإصابة عدد أخر كما أدى لمقتل 5 من ” قسد” و إصابة آخرين بجروح “.

وأشارت المصادر إلى أن “سكان بلدة أبو راسين و قرى ميركيز و باب الخير و المضبعة، و بلدة زركان نزحوا بشكل جماعي من منازلهم إثر القصف التركي العنيف” .

وأردفت المصادر بأن “فصائل ” الجيش الحر ” التابع لتركيا بدؤوا بعمليات النهب و السرقة و السلب للمنازل و المحال التجارية في المنطقة الواقعة تحت سيطرتهم من مدينة رأس العين”.

من جانب أخر استطاع عدد من موظفي المؤسسات المدنية و العسكرية التابعة ” للإدارة الكردية ” من الوصول إلى مشارف مدينة رأس العين لفتح ممر إنساني لإخراج ما تبقى من المدنيين المحاصرين و عناصر “قسد” المصابين داخل المشفى الوطني حيث لقي اثنان منهم حتفه يوم الجمعة نتيجة عدم وجود الرعاية الطبية ونقص الأدوية”.

وتمكن الواصلين إلى مشارف رأس العين خصوصاً إلى قرية المشرافة من انتشال جثامين 16 ضحية قضوا في اليوم الأول من قصف جيش الاحتلال التركي على المدينة .

عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق