العناوين الرئيسيةموجوعين

الاحتلال التركي يتسبب بانقطاع المياه عن مليون سوري في ريف الحسكة للمرة 28 

عاود الاحتلال التركي وفصائل”الجيش الحر” التابعة له بالتعدي مجدداً على خط كهرباء (محطة الدرباسية- علوك) المغذي لمحطة مشروع آبار علوك بريف رأس العين المحتلة شمالي غربي الحسكة ما أدى لحدوث انقطاعات وحملات زائدة على الخط قبل أن تقوم قوات “قسد” بفصل الخط كلياً من محطة الدرباسية الواقعة تحت سيطرتها.

ونتيجة لما تقدم، ما أدى فصل الكهرباء والتعدي على خط نقل الكهرباء إلى انقطاع الوارد المائي من محطة آبار علوك إلى مدينة الحسكة وبلدة تل تمر لليوم الثالث على التوالي لتعود محطة علوك مجدداً إلى ساحة الأخبار وعودة مأساة مليون مواطن سوري إلى الواجهة.

وأفادت مصادر محلية بريف الحسكة لتلفزيون الخبر أن “الاحتلال التركي وفصائل”الجيش الحر” تسببوا مجدداً بقطع مياه محطة علوك عن مدينة الحسكة وبلدة تل تمر منذ ثلاثة أيام بسبب التعديات التي حصلت على خطوط الكهرباء المغذية للمحطة للقيام بعمليات سقي وري المحاصيل الزراعية في القرى الممتدة من مدينة الدرباسية حتى رأس العين”.

وأشارت المصادر، إلى أن” الاحتلال ومسلحيه لم يسمحوا لورش شركة كهرباء محافظة الحسكة بالوصول إلى المكان المتضرر لإصلاحه وإزالة التعديات الجارية على خط التغذية الكهربائية للمحطة التي تعتبر المصدر الوحيد لمليون مواطن سوري”.

يشار إلى أن الاحتلال التركي قطع مياه الشرب عن مليون مدني في مدينة الحسكة وبلدة تل تمر للمرة 28 على التوالي منذ احتلاله لمنطقة رأس العين شمالي غربي الحسكة قبل عامين من الآن.

عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق