علوم وتكنولوجيا

الأجواء السديمية.. ما هي وكيف تتشكل؟

كثيراً ما نسمع ونقرأ في الأخبار المتعلقة بالطقس عن حالة تسمى بالحالة “السديمة “خصوصاً في المناطق الشرقية من البلاد، والتي تتعرض بشكل متكرر لمثل هذه الحالات.

وقال المتنبئ الجوي كناز كيوان، لتلفزيون الخبر، إن “الأجواء السديمية هي حالة جوية يكون سببها وجود غبار معلق وبأحجام مختلفة في الهواء، الأمر الذي يؤدي إلى انخفاض مدى الرؤية الأفقية إلى أقل من 1 كم في الحالات الشديدة”.

وأضاف كيوان “تتشكل الأجواء السديمية نتيجة الارتفاع الكبير لدرجة الحرارة في الطبقات السطحية للأرض، وبالتالي تنشأ حالة غير مستقرة في المنطقة، وهناك عوامل مساعدة كارتفاع سرعة الرياح”.

وأشار كيوان إلى أن “هذه الأجواء من الممكن أن تكون ذات طبيعة كثيفة، أي كثافة الغبار في الهواء عالية، وتكثر هذه الحالة في المناطق الشرقية بسبب طبيعة تلك المناطق الرملية، والتربة الرملية أكثر تأثراً بالرياح خلال ارتفاع درجة الحرارة”.

وأردف كيوان “تحدث هذه الظاهرة بشكل أكبر مع بداية الفصول الانتقالية (الخريف والربيع)، أي مع بداية تغير درجات الحرارة خلال شهر أيار وبداية حزيران، ونهاية شهر أيلول وبداية تشرين الأول ، وخاصة في المناطق الشرقية والجزيرة”.

ونوه كيوان إلى أن “لهذه الظاهرة تأثيرات على صحة الإنسان، خاصة على الجهاز التنفسي، ولتفادي الإصابة يجب تجنب قدر الإمكان الخروج من المنزل خلال حدوث الظاهرة، وارتداء الكمامات، والتجهز بالأدوية المناسبة بالنسبة للمصابين بمرض الربو”.

يذكر أن البلاد تتعرض خلال يومي الخميس والجمعة 24 أيار لكتلة هوائية حارة، وتسجل درجة الحرارة ارتفاع عن معدلاتها بمقدار 5 إلى 7 درجات في اغلب مناطق سوريا، ومن المتوقع أن تلامس درجة الحرارة الـ 40 درجة مئوية في دمشق، قبل أن تنخفض يوم السبت بشكل تدريجي.

سامر ميهوب – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق