اقتصاد

اتفاقيات بين سوريا وإيران لإنشاء معامل لحليب الأطفال وأدوية السرطان والسيارات

قال أمين سر الغرف التجارية السورية الإيرانية بدمشق مصان نحاس: إنه “سيتم توقيع ثلاث اتفاقيات بين سوريا وايران لإنشاء معمل حليب أطفال ومعمل أدوية لأمراض السرطان، وآخر للسيارات خلال الأيام القليلة القادمة، وبالتحديد قبل عيد الأضحى”.

ونقلت صحيفة الوطن “شبه الرسمية” في عددها الصادر يوم الأربعاء أن “العمل جارٍ على الانتقال من التركيز على القطاع التجاري الاستهلاكي إلى القطاع الصناعي، وذلك للوصول إلى مرحلة قوية للصناعة في سوريا، إذ يتم بحث إقامة صناعات حديثة جداً في مجالات البناء والصحة والأدوية وحليب الأطفال، ومختلف المجالات الأخرى، بهدف كسر الإجراءات القسرية أحادية الجانب الجائرة المفروضة على سوريا، وهذا ما ينسجم مع توجهات الدولة السورية”.

وأضاف نحاس “أننا نعمل بشكل حثيث، وخلال أشهر سيكون هناك تحسن كبير في الوضع الاقتصادي، وستتوافر المنتجات بكثرة وخصوصاً فيما يتعلق بحليب الأطفال والأدوية وغيرها من المواد التي يحتاجها المواطن بشكل يومي وبأسعار جيدة جدا”.

وأبرمت سوريا وإيران في كانون الثاني الماضي 11 اتفاقية ومذكرة تفاهم وبرنامجاً تنفيذياً لتعزيز التعاون بين البلدين في المجال الاقتصادي والعلمي والثقافي والبنى التحتية والخدمات والاستثمار والإسكان وذلك في ختام اجتماعات الدورة الـ 14 من أعمال اللجنة العليا السورية-الإيرانية المشتركة التي عقدت في دمشق.

يذكر أنه سبق أن وقعت سوريا وإيران في الفترات الأخيرة على اتفاقيات تعاون في مجالات الطاقة والصناعة والزراعة وزيادة الاستثمارات المشتركة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق