العناوين الرئيسيةمن كل شارع

أهالي في معضمية الشام يشتكون من انقطاع الكهرباء لفترات طويلة خلال أوقات الوصل

اشتكى عدد من أهالي مدينة معضمية الشام في ريف دمشق الجنوبي، من “الانقطاعات الطويلة للتيار الكهربائي خلال فترات التغذية بشكل خاص”.

وأوضح الأهالي أن “بعض الأحياء وكأنها “مدعومة” يكون فيها نظام التقنين مطبق بشكل كامل وأخرى لا حولة ولا قوة”.

وأشار الأهالي إلى أن “التيار الكهربائي انقطع عن بعض الأحياء منذ الساعة العاشرة صباحاً ولا تزال مقطوعة حتى وقت إرسال الشكوى”.

وبين الأهالي أن “سبب الانقطاعات الطويلة يعود إلى قدم التمديدات الموجودة على الشبكة والتعديات عليها من قبل بعض أصحاب الفعاليات التجارية في المدينة”.

ونوه الأهالي إلى أنه “يوجد عدد من المنشآت التجارية والصناعية وآفران ضمن الأبنية السكنية (الأقبية) ما يؤثر سلباً على تغذية المباني السكنية كهربائياً”.

وأوضح الأهالي أن “عمال مكتب الطوارئ متجاوبين مع شكاويهم إلا أنهم لم يستطيعو حل المشكلة لانعدام توفر الإمكانيات المطلوية كرافعات وقلة عدد العاملين، إضافة الى وجود المحسوبيات التي تعلوا عليهم”.

وطالب الأهالي أن “يتم نقل المعامل الموجودة داخل المدينة إلى منطقة صناعية في المعضمية وتأمينها كهربائياً بشبكة مستقلة ما سيخفف من الضغط الكبير على الأحياء السكنية”.

وللوقوف على الشكوى تم التواصل مع مدير كهرباء ريف دمشق لمعرفة سبب الانقطاعات، ولكن لم يتم الرد.

وتعاني معضمية الشام من اكتضاظ سكاني كبير حيث بلغ عدد القاطنين فيها حوالي ١٥٠ ألف نسمة.

ولا تزال تعاني الكثير من مناطق ريف دمشق من سوء واضح في التغذية الكهربائية حيث تتواصل ساعات الانقطاع لفترات طويلة خلال اليوم الواحد.

قصي أحمد المحمد – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق