من كل شارع

أهالي في مدينة تلكلخ بريف حمص “محرومون” من الكهرباء

اشتكى عدد من أهالي حي الأكراد في مدينة تلكلخ، عبر تلفزيون الخبر، من انقطاع الكهرباء، بعد سرقة مركز تحويل هوائي من قبل مجهولين، وعدم تركيب محولة عوضاً عنها.

وقال أحد سكان الحي لتلفزيون الخبر” سرق المركز منذ يومين، والذي يغذي حوالي ٢٠٠ مشترك، ورفضت شركة كهرباء حمص بشكل قاطع تركيب محولة بدل المسروقة، بحجة أن المحولة سرقت من منطقة مسكونة من بين المنازل”.

وأكد آخر أن” المنطقة التي حصلت فيها السرقة غير مسكونة، بل تواجدت فيها المجموعات المسلحة خلال سنوات الحرب، ويمكن التأكد من ذلك من المنازل المدمرة وغير المأهولة الواقعة قرب المحولة”.

وتابع” هل تعاقبنا شركة كهرباء حمص جماعياً بسبب شيء لم نرتكبه، ويتم حرماننا من الكهرباء ومعها الماء لعدة أشهر، وما ذنبنا إن سرقت المحولة تحت جنح الظلام دون علم أحد من السكان”.

وحاول تلفزيون الخبر التواصل مع مدير شركة كهرباء حمص، المهندس صالح عمران، لمعرفة حيثيات المشكلة التي تعيق تركيب محولة عوضا عن المسروقة دون أي رد منه، كذلك حاول التواصل مع الشركة، عدة مرات على الأرقام الأرضية دون أي استجابة أيضا ً.

وكان “عمران” أشار في وقت سابق لتلفزيون الخبر أن ” شركة الكهرباء لا تستطيع وحدها أن تكون حارساً على كل التجهيزات الكهربائية في المحافظة، بل تحتاج لتضافر الجهود مع الأهالي ولجان الاحياء في حماية الشبكة “.
وأضاف عمران” خاطبنا كل الجهات الامنية والمعنية في المحافظة للحد من هذه الظاهرة، لأن المتضرر الأكبر هو المواطن الذي سيدفع حسب القانون تكاليف قيمة المواد المسروقة، إضافة لحرمانه من الكهرباء طيلة المدة الزمنية اللازمة للإصلاح”.

يشار إلى أن الاعتداءات على الشبكة الكهربائية في حمص تتكرر كل فترة في مناطق المدينة والريف، لاسيما في ساعات الليل واستغلال اللصوص لانقطاع التيار الكهربائي، مع توجه الجهات المعنية للمواطنين بالتعاون والانتباه لأي حركة مشبوهة وتبليغ الجهات المختصة فورا.

يذكر أن مدينة تلكلخ تقع على بعد 45 كم غرب مدينة حمص، وتعتبر أكبر مدن محافظة حمص من حيث عدد الأقضية والنواحي والقرى التي تتبع لها.

عمار ابراهيم _ تلفزيون الخبر _ حمص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق