العناوين الرئيسيةطافشين

ألمانيا تقضي بسجن سوريين لقتلهما ضباطا في الجيش العربي السوري

قضت محكمة ألمانية على سوري ينتمي إلى “جبهة النصرة” الإرهابية، بالسجن مدى الحياة لإدانته بتهمة قتل ضابط برتبة مقدم من قوات الجيش العربي السوري عام 2012، وبالحبس تسع سنوات على سوري آخر لتوثيقه بالفيديو عملية القتل.

وأصدرت المحكمة العليا في مدينة دوسلدورف الألمانية، حكمها بالسجن المؤبد على المتهم “خضر أ. ك.” البالغ من العمر 43 عامًا، بعد أن ثبت لديها إدانته بإعدام ضابط من الجيش العربي السوري بعد تعذيبه، في تموز من عام 2012.

كما أدانت المتهم “سامي أ. س.”، البالغ من العمر 36 عامًا، بالسجن تسع سنوات لتوثيقه عملية القتل بفيديو نُشر على شبكة الإنترنت.

وفي 18 من كانون الثاني الماضي، اتّهمت السلطات الألمانية الشابين السوريين “خضر” و”سامي” بـ”الإرهاب”، لقتلهما ضابطًا سوريًا.

وكانت المحكمة العليا في دوسلدورف أعلنت، آذار الماضي، انطلاق أول جلسة من محاكمتهما، و صدر الحكم بعد 22 جلسة محاكمة، وهو غير واجب النفاذ بعد.

ولم تذكر أي تفاصيل حول ظروف دخولهما إلى ألمانيا، وتم اعتقالهما في مدينة نومبورغ بشرق ألمانيا ومدينة إيسن الغربية.

وتعمل السلطات الأمنية في دول الاتحاد الأوروبي على اعتقال ومحاكمة من يثبت ضلوعهم من اللاجئين السوريين بعمليات إرهابية أو جرائم حرب .

وتعتبر ألمانيا من الدول الأوروبية التي تلاحق الأشخاص ممن ارتكبوا “جرائم حرب” خلال وجودهم في سوريا قبل أن يلجؤوا إليها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق