العناوين الرئيسيةمن كل شارع

أحياء في حمص تشكو انقطاع الكهرباء خلال ساعات التغذية وأثره على وصول مياه الشرب

اشتكى عدد من أهالي حيي بستان الديوان و الإدخار في مدينة حمص عبر تلفزيون الخبر، الانقطاعات الطويلة والمتكررة للكهرباء خلال فترة ساعات التغذية “.

وقال الأهالي لتلفزيون الخبر أنه” خلال ساعة التغذية الواحدة تنقطع الكهرباء أكثر من عشر مرات ما يؤثر سلبا على تعبئة مياه الشرب وعدم وصولها الى المنازل” .

من جانبه بين المهندس صالح عمران مدير شركة كهرباء حمص لتلفزيون الخبر أن ” سبب الانقطاعات المتكررة في حي بستان الديوان أنه يتغذى من محطة /حمص2/ والتي تتغذى بدورها من محطة فيروزة التي تشهد تردد شيء ما يؤدي لفصل الحمايات التردية”.

وتابع عمران” فيما يتعلق بحي الادخار، فالحي يأخذ حصته الكهربائية بشكل نظامي إلا أن ساعات التغذية غير كافية لوصول المياه إلى منازلهم إضافة أن مؤسسة المياه لا تضخ طوال الوقت ما يسبب هذا النقص”.

وكان تلفزيون الخبر تواصل سابقا حول التنسيق بين المياه والكهرباء، مع مدير الشركة العامة لمياه الشرب بحمص المهندس حسن حميدان الذي أوضح ” أن سبب عدم وصول المياه لبعض المشتركين أحيانا يعود للتقنين الكهربائي، حيث أنني لن أستفيد شيئا بغياب الكهرباء حتى في حال تم ضخ المياه عشرة ساعات على سبيل المثال”.

في حين بين المهندس صالح عمران مدير شركة كهرباء حمص ” أن التنسيق في المدينة لا يمكن تحقيقه بنسبة 100% رغم وجوده لكنه يصل إلى نسبة 40% فقط “.

يذكر أن المحافظة تشهد حاليا فترة تقنين ساعتين وصل مقابل أربعة ساعات قطع قد تزداد فترات القطع فيها أكثر بحسب الكميات الموردة للمحافظة، حيث يشتكي المواطنون من نقص كميات المياه لاسيما في مناطق الريف الشرقي وشرائها من الصهاريج بتكلفة عالية.

عمار ابراهيم_تلفزيون الخبر_حمص

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق