ميداني

الجيش العربي السوري يسيطر على كامل الجيب الواقع بين أرياف حلب وإدلب وحماة

أحكمت وحدات الجيش العربي السوري، بالتعاون مع القوات الرديفة، سيطرتها المطلقة على كامل الجيب الذي طوقته في 20 من شهر كانون الثاني الفائت، بعد معارك مع مختلف المجموعات المسلحة المنتشرة في المنطقة.

وأكد مصدر ميداني لتلفزيون الخبر “سيطرة القوات السورية على قرى ومناطق ارتوازية مخلاف – مخلاف – رسم جب الحملان – جب الجملان – عين النعجة – رسم الداب – رسم الضبع – معر شمالي – معر جنوبي – كوريج – تل شويح – رسم السبل – ابو عجوة شرقي – تبارة الجريرة – المويلح – ابو عجوة غربي – رسم سكاف – سروج – عليا”.

وأضاف المصدر أن “هذه القرى كانت الوحيدة المتبقية قبل إعلان السيطرة على كامل مساحة الجيب المحاصر الممتد من جنوب شرق خناصر في ريف حلب، إلى غرب سنجار في ريف إدلب، وصولاً لشمال السعن بريف حماة بمساحة تزيد عن 1100 كلم مربع بعد مواجهات مع المجموعات المسلحة المنتشرة في المنطقة على مدار الأيام الأخيرة”.

وأشار المصدر إلى أن “الجيب كان يحوي على قرابة 200 قرية وبلدة ومنطقة ومزرعة، كانت تسيطر على غالبيته مجموعات من “داعش” والقسم المتبقي يخضع لسيطرة “جبهة النصرة” والفصائل المرتبطة بها”.

وكانت القوات أحكمت سيطرتها في وقت سابق على قرى ومناطق حوايس الشمالي – عب الخزنة – حوايس ابن هديب – تل حوايس ابن هديب – جبل الحوايس – الدباح – تل ابويه – رسم الحمام – ابو خنادق الشمالية – رسم الاحمر – جبل مدور – عنبز – مويلح ابن هديب – مويلح الصوارنة – تل مويلح الصوارنة – تل زعبق – قصر ابن وردان – تلول الحمر – رسم العنز – تروت الشمالية – تروت الجنوبية – الشمطانية – شيحة الحمرة – المنطار.

يذكر أن القوات بسطت سيطرتها على مساحة تقدر بأكثر من 700 كلم مربع من الجيب الذي حاصرته قبل نحو ثلاثة أسابيع عند نهاية عمليات يوم الأربعاء.

وكان الجيش العربي السوري والحلفاء أطبقوا حصاراً على الجيب بتاريخ 20 كانون الثاني الفائت بعد سيطرتهم على قرى الجعكية – حميدية شداد – الحميدية، شرق مطار ابو الضهور بعد مواجهات مع “جبهة النصرة” والفصائل المرتبطة بها.

وجاءت السيطرة على تلك القرى التي أدت إلى حصار الجيب بشكل كامل بعد تقدم قوات الجيش العربي السوري والحلفاء من ريف حلب الجنوبي من قرى المزيونة – العلية – أم وادي، وتقدم قوات الجيش والحلفاء أيضاً من المحور الجنوبي الشرقي لمطار أبو الضهور العسكري من قريتي بياعة كبيرة وأم جرين، والتقاء القوات المتقدمة من المحورين ببعضها في قرى الجعكية – حميدية شداد – الحميدية.

فراس عمورة – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق