فلاش

مجدداً .. انهيار جزئي لمبنى سكني في حي الفردوس بحلب

انهارسقف بناء سكني في حي مساكن الفردوس بحلب، نتيجة تضررهيكلية البناء بسبب الحرب، الأمر الذي يهدد بانهيار البناء بشكل كامل.

وأوضح أهالي الحي لتلفزيون الخبر أن “سقف الطابق الخامس، في البناء الواقع بشارع جامع عمربن الخطاب أمام بناء الطبنجات، انهارعلى الطابق الرابع حوالي الساعة الثالثة فجراً، و لم يسفر الانهيار عن أي إصابات بشرية لخلو الشوارع حينها من المارة”.

وبين الأهالي أنه “بالمقابل وقعت أضرار مادية في بعض المنازل التي تطايرت الحجارة إليها”، مشيرين إلى أنهم “يتخوفون من انهيار المبنى بشكل كامل”.

وقال رئيس قطاع باب النيرب المهندس كميت عاصي لتلفزيون الخبر إنه “تم ارسال لجنة السلامة العامة لفحص المبنى ومعرفة إن كان يلزمه دعامات فقط أم يحتاج لهدم كامل”.

وأوضح عاصي أن “منطقة مساكن الفردوس بشكل عام تعرضت لضرر كبيرنتيجة الحرب، وهذا سبب ظهورالانهيارات في الأبنية، خصوصاً أن تلك الأبنية كانت مقرات للمسلحين”.

وأكد عاصي أن “المبنى حالياً مهدَّم بشكل جزئي، في طابقين منه، لكن باقي المنازل سليمة”، علماً أن المبنى بطوابقه الأخرى مأهول بالسكان”.

يذكر أن حي مساكن الفردوس شهد منذ حوالي الاسبوع انهيار مبنى سكني فيه، مقابل تجمع المدارس، بدون وقوع أي إصابات، نظراً لأن المبنى غير مأهول.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق