محليات

الاتصالات الأرضية تعود للريف الغربي والشرقي لمدينة ديرالزور

عادت الاتصالات الأرضية لريف ديرالزور الشرقي والغربي وريف الرقة الشرقي، بعد انقطاع استمر لأكثر من ثلاث سنوات، وذلك بعد تحرير المدينة وريفها الشرقي والغربي بالكامل من سيطرة تنظيم “داعش”.

وقال مدير شركة الاتصالات بدير الزور المهندس رمضان الضللي لتلفزيون الخبر إنه “تم تخديم مدينة الميادين وريفها وجميع قرى الريف الغربي لمدينة ديرالزور بالهواتف الأرضية”، مبيناً أنه “منذ عدة أيام تم تخديم ريف الرقة الشرقي بالهواتف الأرضية وتم وصله على مقسم دير الزور (051) وذلك من قرية السبخة وحتى بلدة معدان”.

وأكمل الضللي “كما تم تأمين الاتصالات الأرضية في مدينة البوكمال والمعبر الحدودي مع العراق، وتم تركيب خطوط في جميع القطاعات الحكومية في المدينة”.

وبين الضللي أنه “سيتم تشغيل شبكة الحاسب الخاصة في الهجرة والجوازات و الشبكة الخاصة في البنوك بمدينة دير الزور ومن المتوقع أن تكون في الخدمة خلال الـ 15 يوم القادمة”.

أما بما يخص الكبل الضوئي، أوضح الضللي أنه “تم إصلاح 75% من أعطال الكبل الضوئي، الذي يقع بين (ديرالزور – تدمر) و (تدمر – حمص)، ووعدت شركة الجسور والطرق بتسليمه خلال مدة لا تزيد عن الشهر، وبذلك يتم الإقلاع بشكل كامل وتفعيل خدمة الإنترنت(DSL) بشكل مباشر بمدينة ديرالزور”.

وفيما يخص شركة الاتصالات الخليوية، لفت الضللي إلى أن “المدينة مخدمة بنسبة 50%، والورشات تعمل بشكل كبير من أجل تقوية الاتصالات”، مضيفاً “خلال الـ 15 يوم القادمة سيلاحظ الأهالي تغيراً جذرياً بخدمة الخليوي، كما تم حالياً البدء بالتوجه لتخديم الريف الغربي والشرقي وذلك بعد عودة الأهالي إلى منازلهم وقراهم”.

وأشار الضللي إلى أن “موظفي شركة الاتصالات هم من أول الكوادر الذين عادوا إلى وظائفهم في المدينة بعد تحريرها من تنظيم “داعش”، حيث التحق 250 موظفاً، من أصل 350 موظفاً، وهم يقومون في الوقت الحالي بتخديم مراكزنا وتم توزيعهم في مركز مدينة البوكمال ومركز التبني ومركز الخريطة ومركز الشميطة ومركز الميادين”.

يذكر أن الأضرار التي لحقت في المراكز التابعة للاتصالات كبيرة جداً، والتدمير الذي خلفه تنظيم “داعش” ممنهج، خاصة في البنية التحتية للاتصالات، ويلزمه مقدار من العمل الكبير من أجل إعادته كما كان في السابق، بحسب مدير شركة الاتصالات بدير الزور.

حلا المشهور – تلفزيون الخبر – ديرالزور

مقالات ذات صلة

إغلاق