العناوين الرئيسيةمحليات

جديد رئيس الوزراء عن زيادة الرواتب

لم يؤكد رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس، ما تم الحديث عنه مسبقا ونسب على لسانه، من حمص، حول زيادة قريبة للرواتب، مؤكداً أن ما تم الحديث فيه هو أن “تحسين الواقع المعيشي، على طاولة الحكومة”.

وجاء حديث المهندس عرنوس رداً على مداخلة (نزار) وهو أحد أعضاء اتحاد العمال الفرعي في حمص، وذلك خلال أعمال المجلس العام لاتحاد نقابات العمال بدورته الثالثة، والمنعقد صباح الاثنين بدمشق.

وخلال مداخلته، سأل عضو الاتحاد الفرعي بحمص عن سبب زيادة الأسعار في كل تصريح يخرج عن زيادة الرواتب من قبل الحكومة، ما دفع رئيس الحكومة إلى الرد والتأكيد بأن الحديث لم يكن عن زيادة.

وأرجع عضو الاتحاد المسؤولية في ترك الخبر دون نفي، إلى المكتب الإعلامي الخاص برئيس الحكومة، الأمر الذي أحرج رئيس الحكومة على ما يبدو.

وقال “نزار” موجها كلامه للحكومة والوزراء الحاضرين: “اليوم أصبح المواطنين يصفون هذه الوزارة بوزارة الطوابير، طابور غاز، طابو بنزين، طابور سكر، طابور….”.

وفي سياق متصل تشكر عضو الاتحاد الفرعي بحمص وزير الكهرباء غسان الزامل على وجود مدير كهرباء المحافظة، كونه عادل في التقنين لنفسه ولحارته فقط، بينما باق حمص بلا كهرباء وساعات القطع تصل إلى ٨ ساعات!!

وأردف نزار، خلال المؤتمر “مدير الكهرباء في حمص ديكتاتوري ويتعامل بأسلوب غير لائق مع مراجعيه، ولا يستقبله، ويقوم بإغلاق الباب على نفسه ولا يحترم ذوي الشهداء”

من جانبها، طالبت إحدى أعضاء اتحاد عمال طرطوس الحكومة بمعالجة موضوع الأسعار، مستغربة من إجراءات الحكومة التي دفعت المزارع إلى تسعير كيلو الفجل على الدولار.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق