العناوين الرئيسيةفلاش

بناء آيل للسقوط في يلدا بريف دمشق ..الأهالي يشتكون والمعنيون “يتقاذفون المسؤولية”

اشتكى سكان شارع دعبول في حي التضامن وجود بناء آيل للسقوط يتبع لبلدية يلدا بريف دمشق.

وقال المواطنون لتلفزيون الخبر: “إن البناء متصدع وهو آيل للسقوط على محولات الكهرباء التي بقربه”، مشيرين إلى أن سبب التصدع هو العمليات الارهابية.

وبين المواطنون أن “البناء واقف على نكشة” ويوجد بقربه محولتي كهرباء ثمنهم مئات الملايين، وقام المواطنين بتقديم شكوى إلى بلدية يلدا والتي بدورها قالت “إن البناء يجب أن يزال”.

“وتابع المواطنون شكواهم التي قدموها إلى البلدية منذ أربعة أشهر ليكون الجواب أن الشكوى أصبحت في المحافظة”، مردفين “أنهم يشعرون أنه للفائدة من شكواهم كونه تأخر الحل.”

بدوره، بين رئيس بلدية يلدا محمد حامد لتلفزيون الخبر: أنه “تم توجيه كتاب إلى مؤسسة الكهرباء ليقوموا بإزالة خزانات الكهرباء كونهم يتبعون لدمشق وريف دمشق”.

وأضاف “حضرت لجنة السلامة العامة وقررت إزالته بالكامل كون البناء آيل للسقوط بشكل كامل وهو مؤلف من سبع طوابق”، منوهاً إلى أن “من يجب أن يزيله هو الشركة العامة للبناء وحتى الآن لم تزله ومازلنا بالانتظار، وهذا الكلام منذ شهرين”، بحسب ما قاله حامد لتلفزيون الخبر.

وأردف رئيس بلدية يلدا أنه “تم إغلاق الشارع بجانب البناء ونحن بانتظار إزالة محولات الكهرباء وبعدها يتم إزالة البناء”، مشيراً إلى أن البناء بعيداً عن المواطنين ولا يشكل أي ضرر سوى على محولات الكهرباء، يوجد أبنية ساقطة بجانب البناء الآيل للسقوط جراء تعرضهم للضرب من قبل الإرهابيين.

علي رياض خزنه_ تلفزيون الخبر – ريف دمشق

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">