العناوين الرئيسيةطافشين

وفاة لاجئ سوري بعد تعرضه للضرب في تركيا

توفي شاب سوري في تركيا يوم السبت، نتيجة لتعرضه سابقا منذ ثلاثة أسابيع للضرب من قبل شبان أتراك، داخل منزله، في مدينة “غازي عينتاب”.

ونقل موقع “جسر برس” المعارض أن: “لاجئا سوريا من مدينة الرقة يدعى عدنان عيد الصالح، توفي عن عمر 35 عاما بعد تعرّضه لهجوم منذ 19 يوماً في منطقة “مولانا” داخل منزله.”

و”نفذ الهجوم شبان أتراك، لم تعرف دوافعهم، في 24 آيار الفائت، حيث اقتحموا منزل المغدور، وضربوه سحقا بالحجارة، قبل أن تلقي الشرطة التركية القبض على ثلاثة أشخاص، قالت إنهم على صلة بالجريمة.”

وكانت قتلت قوات حرس الحدود التركية “الجندرما” الاثنين الفائت شاباً من أبناء ريف محافظة إدلب الغربي أثناء محاولته عبور الأراضي التركية.

وأصيب 5 أفراد من عائلة سورية من ضمنهم أطفال تعرضت لهجوم مسلح في ولاية كهرمان مرعش التركية، الأسبوع الفائت.

وقالت وسائل إعلام تركية، إن: “الحادثة وقعت في منطقة البستان، حيث كان سائق سيارة يسير خلف سيارة لمواطن سوري كان يسير ببطئ التزاما بقواعد السير”.

يذكر أن الحكومة التركية كانت أقدمت على ترحيل 697 لاجئاً سورياً عن أراضيها، خلال شهر أيار الماضي، بزعم ارتكابهم مخالفات على الأراضي التركيّة، أو لعدم امتلاكهم وثائق ثبوتية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق