العناوين الرئيسيةحوادث

وفاة رجل حرقا بالبنزين على يد زوجته بعد “نيته الزواج من أخرى” في دير الزور

توفي رجل، من قرية حطلة بريف ديرالزور، جراء قيام زوجته بسكب مادة البنزين عليه وإضرام النيران فيه قبل حوالي الأسبوعين.

وفي التفاصيل التي أوردها مصدر مطلع على تفاصيل الحادثة في دمشق لتلفزيون الخبر أنه “في 12 الجاري أضرمت امرأة النار في زوجها بعد رشه بمادة البنزين بسبب خلافات عائلية ”.

وشرح المصدر أن الزوجة علمت بنية زوجها الزواج من امرأة أخرى، بعد تفتيشها جهازه الخليوي.

وأوضح المصدر أنه بعد الحادثة ” نُقل الرجل إلى مشفى الأسد بديرالزور نتيجة إصابته بحروق من الدرجة الثالثة حسب تقرير الأطباء ثم نُقل إلى مشفى المجتهد بدمشق وتوفي على أثرها”.

وتابع المصدر في حديثه لتلفزيون الخبر أن “الشجار الذي حصل بين الزوجين بعد طلب الزوج من زوجته احضار عبوة من البنزين كي يقوم بتعبئة دراجته النارية قبل ذهابه للعمل.”

وأكد المصدر لتلفزيون الخبر أن “الجهات المختصة بمحافظة ديرالزور ألقت القبض على الزوجة وأحيلت للسجن مع طفلها الرضيع البالغ من العمر 8 أشهر بعد إدلائها بإفادتها، أما طفليها الآخرين فاصطحبا من قبل عائلة الزوج للاهتمام بهما.”

ونقل المصدر “أن حديثا دار بينهما حيث أقدم الرجل على إشعال قطعة من القماش كان يمسح بها دراجته ثم رماها باتجاه زوجته التي بدورها حُرقت بيدها اليسرى عندما دفعت القطعة باتجاه زوجها مع عبوة البنزين ليحرق القسم الأعلى من جسمه ويديه.

يذكر أنها الحالة الثانية خلال يومين متتالين، حيث أقدمت زوجة الأب في ريف الحسكة يوم الأحد الفائت على سكب مادة البنزين على “ضرتها” وزوجها وأولاده وإشعال النيران فيهم وهم نيام، ما أدى إلى وفاة طفلة وإصابة الأخرين بحروق .

صفاء صلال – تلفزيون الخبر – دمشق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق