العناوين الرئيسيةموجوعين

وفاة الفنان التشكيلي علي السرميني عن عمر ناهز 76 عاماً في حلب

اتتتوفي صباح يوم الثلاثاء في مدينة حلب الفنان التشكيلي الدكتور علي السرميني عن عمر يناهز 76 عاماً، والذي يعد أحد مؤسسي نقابة الفنون الجميلة عام 1967.

ونعت وزارة الثقافة السورية عبر صفحتها الرسمية الدكتور السرميني المعروف عنه حيازته للعديد من الجوائز الثقافية، ومعارضه المميزة التي تخطت الـ٤٠ معرضاً مختلفاً، سواءً كانت فردية أو جماعية.

والفنان السرميني من مواليد حلب عام 1943، ومن مؤسسي نقابة الفنون الجميلة 1967 ونال الجائزة الأولى في جامعة دمشق 1968، وتخرج من كلية الفنون الجميلة قسم التصوير في جامعة دمشق 1972.

وحاز السرميني على شهادته العليا في علوم الفن والتصوير الجدراي والغرافيك من الأكاديمية العليا للفنون بألمانيا عام 1980، بتقدير جيد جداً لدى البروفيسور الفنان الكبير فالتر فوماكا.

وتدرج السرميني في العديد من المناصب المهمة، من بينها عمادة كلية الفنون الجميلة بجامعة دمشق منذ عام 1993 وحتى 2001، وعضو هيئة تدريسية في كلية الفنون الجميلة عام 1981، كما عين بمرتبة أستاذ مساعد عام 1987 وبمرتبة أستاذ في قسم الرسم والتصوير والتصوير الجداري 1993.

وعين الدكتور السرميني أيضاً عميداً كلية لكلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعة حلب عام 2006 (عميد مؤسس)، وعضو للجنة المقتنيات العليا ومهرجانات بينالي المحبة، مع عضوية لجنة النصب التذكارية العليا، بالإضافة لمناصب عديدة أخرى.

وحصل الفنان التشكيلي الراحل على براءة تقدير كفنان متميز 1988 من رئيس مجلس الوزراء، وتكريمه في بينالي المحبة بالميدالية الذهبية، تكريماً مركزياً عام 1998، علماً أنه حصل على تكريم من وزارة الثقافة عام 2017 أيضاً.

وللدكتور السرميني أيضاً عدة نشاطات علمية من أبرزها مجموعة من الترجمات والمحاضرات ومشاركته في مجموعة من المؤتمرات العربية والدولية، وتقديمه مجموعة من الأبحاث الأكاديمية العلمية لترقية أعضاء الهيئة التدريسية في سوريا وبعض البلدان العربية الأخرى كالأردن والكويت والإمارات وغيرها.

أما عن معارض الفنان الراحل فبلغت 27 معرضاً فردياً أقام عدداً منها بمختلف المحافظات السورية، والبعض الآخر منها كان في ألمانيا وروسيا ولبنان، بالإضافة للعديد من المعارض الجماعية داخل وخارج سوريا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق