اخبار العالمالعناوين الرئيسية

وصفت بالمعجزة .. ولادة طفلة روسية نمت بالكامل خارج رحم أمها

أنجبت امرأة روسية طفلة، ولدت بحالة سليمة، بعد حمل استثنائي وصف بالمعجزة، لأنها نمت بالكامل خارج رحمها.

وأنجبت الروسية “يفغينيا باتورينا”، الأم لثلاثة أطفال، طفلتها “أناستاسيا”، بعملية قيصرية، بوزن 2.13 كغ، بحسب الدكتورة “غالينا نيكونوفا”، الطبيبة في مستشفى “فورونيج”، حيث جرت الولادة.

وتابعت “غالينا” بحسب ما نقلت صحيفة “ذي صن” البريطانية : “هذا لا يحدث غالبا، فجأة نحصل على طفلة كاملة تنمو في مكان لا ينبغي أن تعيش فيه، كانت الفتاة موجودة في أغشية الجنين، ولديها مشيمة تقع بين المبيض وأنبوب فالوب.”

وذكرت الصحيفة، أن “باتورينا” لم تكن تعلم أنها حامل، إلى أن دخلت الأسبوع 33 من حملها، أي في شهرها الثامن، عندما اكتشف أطباء الجنين داخل تجويفها البطني.

وقالت “باتورينا” : “كان لدي انتفاخ بطني على الدوام، أنا أعمل من المنزل، وبطريقة ما لم أعر الكثير من الاهتمام لحجمي المتزايد”.

واكتُشفت “باتورينا” حملها حين مراجعة طبيبها عندما اشتكت من آلام البطن، دون ملاحظة أن الجنين ينمو خارج الرحم تماما، خاصة أن الأنسجة المحيطة بالجنين خلقت ظهورا مشابها للرحم الطبيعي.

ودخلت “باتورينا” إلى غرفة العمليات لإجراء الولادة، بعد دخولها في اسبوع الحمل السادس والثلاثين، لتستغرق عملية التوليد القيصرية، ساعة ونصف، حيث أكد المسعفون إنها ستتمكن من الولادة بشكل طبيعي في المستقبل.

يذكر أن آخر حالة ولادة مماثلة، من حمل خارج الرحم، جرت في آب 2019، بمستشفى الولادة والأطفال بالدمام في السعودية، حيث ولدت الطفلة سليمة بوزن 2 كغ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق