العناوين الرئيسيةطافشين

هولندا تقضي بسجن لاجئ سوري 20 عاما لمشاركته بقتل ضابط في جيش بلاده

حكمت محكمة هولندية، الجمعة، بسجن لاجئ سوري مدة 20 عاما، لمشاركته في عملية إعدام ضابط في الجيش العربي السوري.

وجاء في خلفيات الحكم بحسب “سكاي نيوز”، أن المدان المدعو أحمد، كان عضوا في تنظيم إرهابي، أقدم في العام 2012 على إعدام ضابط في الجيش العربي السوري.

وكان الضابط الشهيد، أسيرا لدى المجموعة الإرهابية، حيث سلم نفسه للتنظيم المتشدد، في معارك موحسن، بريف محافظة دير الزور، قبل أن تقوم المجموعة بإعدامه، وهو الفعل الذي اعتبرته المحكمة في لاهاي جريمة حرب.

وحُكم على المدان عملا بمبدأ السلطة القضائية الدولية التي تتيح للدول مقاضاة مرتكبي جرائم الإبادة وجرائم الحرب بغض النظر عن مكان وقوعها أو جنسيات ضحاياها.

وقالت المحكمة في قرارها إن المدان وهو جندي فار من الجيش السوري، شارك أيضا في إطلاق النار على الضحية، وقاد مجموعة مرتبطة بتنظيم جبهة “النصرة” الإرهابي.

وأفادت إذاعة “إن أو أس” الرسمية أن المدان، تمكن من اللجوء إلى هولندا عام 2013، حيث ألقي القبض عليه بعد ستة أعوام في إحدى مدن منطقة “زيلاند”، حيث كان يعيش مع زوجته وأطفاله.

يذكر أن الحكم هو الأول في هولندا لجريمة حرب مرتكبة في سوريا، على الرغم من أنه سبق وأن حُكم على سوري آخر بالسجن لانتمائه لمنظمة إرهابية وظهوره في مقطع فيديو بين مجموعة من الجثث، لكن لم تصنف حينها كجريمة حرب.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق