اخبار العالمالعناوين الرئيسية

نقص سائقي الشاحنات يؤدي الى ازمة وقود في بريطانيا

أدى نقص في عدد سائقي الشاحنات الناقلة للوقود في بريطانيا الى إغلاق عدد كبير من المحطات ، مما شكل أزمة في محطات الوقود المخصص للسيارات و وسائل النقل .

و أعلنت شركة “بريتيش بتروليوم” (بي بي) أن 20 محطة وقود تابعة لها أغلقت في وجه السائقين الراغبين في ملء سياراتهم بالوقود، بينما تأثرت ما بين 50 و100 محطة بنقص نوع واحد على الأقل من أنواع الوقود فيها.

و قال وزير النقل والمواصلات في الحكومة البريطانية غرانت شابس، “على السائقين الاستمرار في التصرف كعادتهم في ما يتعلق بملء سياراتهم بالوقود”، واعداً بحل سريع للأزمة.

و كانت شركة “إيه إيه” لخدمات الطرق قد طالبت السائقين بعدم اللجوء إلى الهلع في تموين سياراتهم. وقال إدموند كينغ، رئيس الشركة، ليس هناك نقص في وقود السيارات والمحطات تعمل في أغلبها بشكل طبيعي، إنما هناك بعض المحطات تعاني من مشكلات سلاسل التوريد في أيام الجمعة عادة وعطلات نهاية الأسبوع تزدحم محطات الوقود في الأغلب.

و قدر النقص في عدد سائقي الشاحنات إلى حوالى 100 ألف سائق، ويعود هذا النقص لعدة أسباب، منها عدم توافر سائقين من خارج بريطانيا بسبب تأخرهم في إجراء اختبارات فيروس كورونا، وكذلك اضطرار عدد منهم للدخول في الحجر بعد مخالطتهم مصابين بالوباء.

يذكر ان أزمة سائقي الشاحنات في بريطانيا جعلت منافذ بيع التجزئة ومحلات السوبر ماركت تحذر من نقص بعض أنواع الأغذية واختفائها من على أرفف المحلات. كما أن أزمة الغاز الطبيعي والكهرباء أدت إلى أزمة في الأغذية المجمدة مع تعطل التبريد.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق