محليات

منعت الألعاب الكبيرة و”القليبة” ..محافظة دمشق تحدد أماكن ألعاب عيد الأضحى

حددت محافظة دمشق أماكن توضع ساحات الألعاب في المحافظة خلال فترة عيد الأضحى المبارك.

وشدد قرار المحافظة الذي حصل تلفزيون الخبر على نسخة منه على ضرورة التقيد بالأماكن المحددة للألعاب وكلف قسم شرطة محافظة دمشق بوضع دوريات ثابتة في جميع المواقع المعتمدة للتأكد من تراخيص الألعاب وإزالة الألعاب غير المرخصة بالتعاون مع مديريات الصيانة ودوائر الخدمات

كما أكد قرار المحافظة على منع الألعاب الكبيرة التي يزيد ارتفاعها على أكثر من أربعة أمتار ونصف والتي تتسع لأكثر من عشرة أشخاص، وكذلك الألعاب ذات الدورة الكاملة عدا القلابة التي تتضمن شروط السلامة والأمان.

وشدد القرار أيضا على ضرورة شرط توفر الأهلية القانونية الكاملة لمستثمر اللعبة ومنع منح الترخيص للمستثمر الذي يقل عمره عن 18 سنة.

ومنع القرار المفرقعات والألعاب النارية والألعاب ذات الطلقات البلاستيكية موجهاً مديرية الحدائق بعدم السماح بتركيب أي لعبة إلا بموجب ترخيص مسبق ،ومنع العمل على ألعاب العيد بعد الساعة العاشرة مساءً إضافة لمنع استخدام مكبرات الصوت.

كما كلفت محافظة دمشق مديرية دوائر الخدمات التنسيق مع مديرية الشؤون الصحية للقيام بجولات لمكافحة الأطعمة المكشوفة.

و حدد القرار رسم الإشغال اليومي للمتر المربع لألعاب الأطفال المرخصة بمبلغ وقدره / 150 / ل.س يومياً وغير المرخصة بمبلغ / 200/ ل.س والغرامة الفورية بمبلغ / 30000 / ل. س لعيد الأضحى بمعدل ستة أيام ويضاف خمسة آلاف ليرة سورية عن كل زيادة عن الأيام المحددة.

وحدد القرار مواقع توزيع ألعاب في مدينة دمشق في منطقة ركن الدين، شارع صلاح الدين مقابل جامع صلاح الدين، وخلف مركز النظافة في ساحة شمدين على كتف النهر، وفي شارع أسد الدين – ساحة الكيكية، أسد الدين – أمام مدخل مدرسة أحمد أومري.

أما في المزة، فحدد القرار منطقة أتستراد المرة بعد مدينة الجلاء في بستان الشام (حديقة الطلائع سابقاً ).

وفي منطقة المهاجرين، خورشيد ثاني البيروني، امتداد جامع الكناني، بئر التوته.

وفي منطقة برزة، في الساحة خلف المدينة الجامعية، وبرزة البلد مقابل جامع السلام.

أما الشاغور، في حديقة ابن عساكر، الساحة بجانب جامع بدر الدين الحسني.

وفي ساروجة، العدوي، جانب المركز الثقافي، وساحة البحصة ( الكمبيوتر )، وشارع بغداد، عين الكرش، وشارع الورد، الشرف الأعلى أمام مجمع المدارس، وشارع بغداد جادة عاصم، مقابل مدرسة شكيب أرسلان، ونزلة سوق النحاسين، ستي زيتونه.

و في الميدان، كورنيش الميدان ، دخلة مقسم الهاتف، وفي التضامن، نهاية شارع الجلاء، وفي ساحة مسبق الصنع، ميدان زاهرة، جادة التجاري، وجانب مدرسة عدنان حسيان، والتضامن، دف الشوك، شارع المحامص الواصل إلى جامع سعد بن الربيع، والتضامن، أمام مدرسة أحمد مريود.

أما في القدم، نهر عيشة خلف صالة الخضار والفواكه، قدم، جانب مدرسة مجاهد العامري، والدحاديل مقابل جامع خديجة جانب مركز النظافة

ومنطقة دمر، دمر الشرقية خلف المركز الصحي بدمر البلد و تحت المعصرة.

أما في كفرسوسة، ساحة غندور جانب المتحلق، جانب مدرسة ناصر كنعان في اللوان، الساحة الواقعة على العقار / 288 /، خلف جامع الإحسان.

ومنطقة القابون، قابون ساحة الغفران أمام مقسم الهاتف، وأخيرا لجنة خدمات الحسينية، موقعين ضمن المشروع القديم، مشروع التوسع.

يشار أن مدينة دمشق سجلت خلال الأعياد الماضية عددا من الحوادث بسبب الألعاب وعدم مراقبتها راح ضحيتها عدد من الأطفال .

علي خزنه – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق