العناوين الرئيسيةحوادث

مقتل طفل في مخيم تديره “هيئة تحرير الشام” بريف إدلب

قتل طفل سوري قرب مخيم تديره “حكومة الإنقاذ” التابعة لما يسمى بهيئة “تحرير الشام” أو (جبهة النصر)، في ريف مدينة سلقين بإدلب.

ونقل موقع “الحل” عن مصادر محلية القول إنهم “وجدوا جثة الطفل وجدت مرمية داخل إحدى الأراضي الزراعية ويظهر عليها آثار القتل في منطقة الرقبة بواسطة أداة حادة بعد تعرضه لطلق ناري على يد مجهولين”.

وأضافت المصادر: “إن الطفل يدعى “مجد عذاب الحسين” يبلغ من العمر 14 عاماً وينحدر من قرية قسطون غرب حماه ويقيم مع عائلته في مخيم “صامدون” المخصص لنازحي ريف حماه الشمالي والغربي وإدلب الجنوبي”.

وأشار الموقع إلى أن هذه المخيمات تديرها “حكومة الإنقاذ” التابعة لما يسمى بهيئة “تحرير الشام”، والتي لم تتخذ أي أجراء لمنع تواجد الأسلحة داخل المخيّمات.

تجدر الإشارة إلى أنه في ٢٦ تشرين الثاني، قتل طفل ينحدر من مدينة حارم، على يد يافع من (الإيغور) وجرت الحادثة عقب مشادة كلامية نشبت بينهما وانتهت بإقدام الأخير على طعن الأول بـسكين 3 طعنات ما أدى لمقتله على الفور.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق