محليات

معاون وزير الإسكان : مشروع لإنشاء 30 ألف وحدة سكنية مع إيران

بيّن معاون وزير الأشغال العامة والإسكان مازن اللحام أنه “تم تجهيز أضابير 26 منطقة من مناطق التطوير العقاري لتنفيذها كضواحٍ سكنية على مستوى البلد، ومشروع لبناء 30 ألف وحدة سكنية مع إيران”.

وأوضح اللحام بحسب صحيفة “الوطن” شبه الرسمية أنه “تم بحث سبل ومجالات التعاون المشترك بين الجانبين السوري والإيراني، ولاسيما بين الشركات الإنشائية السورية والإيرانية، وذلك من خلال تأسيس شركات مشتركة بين الجانبين”.

وأضاف انه “تم بحث إقامة مشاريع سكنية بين الطرفين، حيث تم التوقيع على برنامج تنفيذي يحدد أطر التعاون المستقبلية وآلية العمل في المرحلة القادمة، وتشكيل مجموعات عمل مشتركة من أجل تنفيذ ما ورد في البرنامج المتفق عليه”.

ولفت اللحام إلى أن “أهم النقاط الواردة في البرنامج التنفيذي الذي تم الاتفاق عليها، مشروع بناء 30 ألف وحدة سكنية في مختلف المحافظات السورية”.

كما ورد في أهم نقاط البرنامج التنفيذي بحسب اللحام “تقديم التسهيلات اللازمة لتأسيس شركات إيرانية سورية حكومية مشتركة في مجالات البناء والتعمير والطرق والجسور والبنى التحتية للنقل، والدراسات والاستشارات والخدمات الهندسية”.

وأشار اللحام إلى أنه “تم الاتفاق على عقد لقاءات بين رجال الأعمال وشركات مقاولات إيرانية راغبة في العمل في مجال الأشغال العامة والإسكان في سوريا، وتنظيم ورش عمل مشتركة للاطلاع على تجارب البلدين في مجالات الأشغال العامة والإسكان”.

ونوه اللحام إلى أنه “تم الاتفاق على استقدام عدد من الخبراء الإيرانيين في مجالات تدوير وترحيل النفايات الصلبة الناتجة عن هدم المباني، بالإضافة إلى توطين تقنيات التشييد السريع في بناء وتدعيم المنشآت، واستقدام خبراء في مجال سياسات واستراتيجيات تخطيط وتمويل وتنفيذ المشاريع السكنية، ولاسيما لذوي الدخل المحدود”.

يذكر أن هذه الاتفاقيات جاءت خلال الزيارة الأخيرة للوفد الوزاري إلى إيران، على هامش متابعة المواضيع التي تم الاتفاق عليها في الدورة 14 من اجتماعات اللجنة السورية الإيرانية العليا المشتركة في بداية العام (2019)، والتوقيع على مذكرة تفاهم في مجال الأشغال العامة للإسكان.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">