العناوين الرئيسيةمجتمع

مسؤول: آلية جديدة للحد من ظاهرة التسول والتشرد في شوارع دمشق

كشف عضو المكتب التنفيذي لقطاع الصحة والشؤون الاجتماعية والدفاع المدني في محافظة دمشق باسل ميهوب لتلفزيون الخبر، أنه سيتم تطبيق آلية جديدة للحد من ظاهرة المتسولين والمشردين في شوارع مدينة دمشق.

وقال ميهوب: “في آلية العمل الجديدة ستقوم قيادة الشرطة في دمشق بتخصيص أرقام ثلاثية ساخنة للإبلاغ عن أي حالة تسول أو تشرد وأماكن تواجدها من قبل المواطنين”.

وتابع “بعد ورود البلاغ تقوم غرفة عمليات الشرطة بإعلام الدوريات والتوجه للمنطقة وضبط الحالة وإيداعها في أقرب قسم للشرطة، كما تقوم غرفة العمليات بإعلام مكتب مكافحة التسول في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل كل يوم صباحاً.”

وأضاف:” يتم تزويد الوزارة بعدد الحالات المضبوطة والأقسام الموقوفين لديها، ليتوجه مكتب مكافحة التسول مع الآلية المخصصة لجمع الحالات ومتابعة الإجراءات القانونية ذات الصلة كالعرض على المحامي العام.”

وقال ميهوب:”تقوم الجهات القضائية المختصة باتخاذ الإجراءات القانونية وإحالتهم حسب الحالة والفئة العمرية والجنس إلى دور الرعاية والتأهيل التي تديرها وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، أو الجمعيات الأهلية المُعتمدة من قبل الوزارة، وسيتم نشر قائمة بهذه المراكز لاحقاً.”

وبيّن ميهوب أن “وزارة العدل ستقوم بتطبيق الأحكام المشددة بالإيداع بما لا يقل عن ثلاثة أشهر كحد أدنى في دور الرعاية ليتم إعادة تأهيلهم”.

يذكر أن شوارع العاصمة دمشق تشهد ازدياداً واضحاً بأعداد المتسولين الذين يقوم بعضهم بسرقة الحقائب والهواتف والطعام من يد المواطنين إذا استطاعوا ذلك.

علي رياض خزنه_تلفزيون الخبر_دمشق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق