العناوين الرئيسيةمحليات

مديرية الزراعة في حماة تشكل غرفة طوارئ للتصدي لأسراب الجراد

شكلت مديرية الزراعة والإصلاح الزراعي في محافظة حماة غرفة طوارئ للتصدي ومراقبة تدفق أسراب الجراد.

وخصصت 9 مرشات هيدروليكية و1750 ليتراً من المبيد كدفعة أولى للتعامل الفوري معها في حال تم لحظها في أراضي المحافظة.

وقال مدير الزراعة والإصلاح الزراعي بحماة عبد المنعم صباغ بحسب “سانا” إنه “تم الاستعداد واتخاذ كل الإجراءات الاحتياطية اللازمة لمراقبة تدفق أسراب الجراد ولا سيما مع دخولها من العراق عبر الحدود إلى محافظة دير الزور”.

ولفت صباغ إلى أنها “تشكل ضرراً كبيراً على كل المحاصيل وخاصة القمح في حال انتشارها”، مشيراً إلى أنه “يرتبط مع غرفة الطوارئ 9 دوائر فرعية في مناطق محافظة حماة كما يجري التنسيق مع الروابط والجمعيات الفلاحية للمراقبة والإعلام عن أي ظهور لتلك الأسراب من الجراد”.

وذكرت وزراة الزراعة في بيان لها أن “الجراد الذي وصل إلى سوريا مؤخراً أعداده قليلة”،مشيرةً إلى أنها “اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لمكافحته في مناطق انتشاره على الحدود لمنع امتداده إلى مناطق أخرى”.

الجدير بالذكر أن سوريا مشتركة في هيئة مكافحة الجراد والتي يتم من خلالها إعلام الدول المشتركة بشكل مسبق عن أي موجات للجراد متجهة نحوها، لكن الهيئة لم تعلم الوزارة عن أي تنبؤ بقدوم الجراد إلى الأراضي السورية.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق