العناوين الرئيسية

محامية عائلة محمد الموسى تطالب بإعادة تمثيل الجريمة في فيلا نانسي عجرم


أعلنت المحامية، رحاب بيطار، وكيل أسرة القتيل محمد الموسى في فيلا الفنانة اللبنانية، نانسي عجرم، عن تقدمها بطلب إلى القضاء اللبناني بإعادة تمثيل الجريمة من جديد.

ونشرت بيطار تغريدة على “تويتر” قالت فيها : “تقدمنا إلى القاضي نقولا منصور بطلب إعادة تمثيل الجريمة من قبل فادي الهاشم، وذلك في فيلا نانسي عجرم، حيث مسرح الجريمة”.

من جهة أخرى، وافق القضاء اللبناني، الخميس الماضي، على طلب عائلة الموسى، بتشكيل لجنة لإعادة تشريح الجثة، تضم طاقما طبياً سورياً إلى جانب أطباء لبنانيين.

وكانت عائلة الموسى تقدمت في وقت سابق بطلب للنيابة العامة في جبل لبنان، بهدف إعادة تشريح جثة ابنهم مرة ثانية، واستخراج الرصاصات التي أصابت جسده، لأنه لا تزال لديهم شكوك حول الحادثة.

واعتبرت عائلة محمد الموسى أن “تقرير الطبيب الشرعي الذي وضع لحظة وقوع الحادثة يفتقر للأدلة التي يجب أن يتضمنها أي تقرير رسمي، لاسيما لجهة تحديد المسافات بين القاتل والقتيل، ونوع المقذوفات”.

ورأت عائلة الموسى أن “أشرطة الفيديو التي عرضت وبينت كيفية وقوع الحادثة، لا تُظهر وجود دفاع مشروع عن النفس، لأن الدفاع عن النفس بالمفهوم القانوني هو الوسيلة الوحيدة المتبقية أمام الشخص المُستهدف ليخلص نفسه”.
وتعود حادثة القتل إلى العاشر من الشهر الماضي، حيث أردى زوج عجرم، الدكتور فادي الهاشم، السوري محمد الموسى، بعد اقتحامه فيلتهم الكائنة في منطقة كسروان اللبنانية بقصد السرقة، على حد مزاعمهم.

وأخضع القضاء اللبناني الهاشم للاستجواب لمدة 3 ساعات، واتخذ بعد ذلك قرارا بتركه رهن التحقيق، ثم حدد جلسة في 10 آذار المقبل، على أن يتم استدعاء عدد من العاملين في الفيلا للاستماع إلى إفاداتهم.

يذكر أن عائلة القتيل محمد الموسى لم تستلم حتى الآن جثة ابنهم، حيث تشير المعلومات إلى أنهم ينتظرون انتهاء تشريح الجثة لاستلامها ودفنها في سوريا.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق