العناوين الرئيسيةمن كل شارع

متضررون يشتكون تفاوت تعويضات نفوق أبقارهم.. وزراعة طرطوس: لا تعويضات حتى الآن

اشتكى عدد من أهالي قرية دير حباش التابعة لناحية خربة المعزة في طرطوس حول عدم الانصاف في تحديد التعويض المخصص للمواطنين اللذين نفقت أبقارهم جراء انتشار جدري الأبقار بالمحافظة.

وقال أحد المشتكين لتلفزيون الخبر “خلال شهر 10 الماضي انتشر مرض جدري الابقار في محافظة طرطوس مما تسبب في نفوقها وتم تشكيل لجنة لإحصاء عدد الابقار النافقة مؤلفة من رئيس البلدية ورئيس الجمعية بالاضافة الى طبيب بيطري من الوحدة الارشادية”.

وتابع “بعد طول انتظار تم قبل يومين التعويض للمواطنين اللذين فتك المرض بأبقارهم حيث تم التعويض ل7 مواطنين وكان التعويض ب 150 كغ من العلف عن كل بقرة نافقة”.

وأكمل “المفارقة ان التعويض عن أبقار المواطنين النافقة من قبل المعنيين في المحافظة لم يكن فيه انصاف حيث تم التعويض لمواطنين فقراء لا يملكون سوى بقرة ب 150 كغ علف ولمواطن يملك الملايين يعوض ببقرة بديلاً عن بقرته النافقة”.

وتحدث مدير زراعة طرطوس علي يونس لتلفزيون الخبر أن “لم يتم التعويض أحد حتى الأن وال150 كغ علف الموزعة هي مساعدة مُقدمة من وزارة الزراعة ومنظمة الفاو للمربين اللذين نفقت أبقارهم ولكن مازالوا يملكون أبقار أي مازالوا يمارسون تربية الأبقار وليس لمن نفقت أبقارهم بالكامل”.

وأوضح يونس أنه “يتم دراسة عدة مقترحات لمساعدة الفلاحين وتعويضهم مثل المشاركة بتعويض جزء من رأس مال البقرة النافقة ولكن كل شيء قيد الدراسة الآن ولم يتم تعويض أي شخص”.

جعفر مشهدية -تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق