اقتصادالعناوين الرئيسية

كشتو يطالب بعدم الاستعجال: لا مخاوف من تأثير افتتاح معبر البوكمال على السوق المحلية

بينّ رئيس اتحاد غرف الزراعة السورية محمد كشتو لتلفزيون الخبر أن “إعادة افتتاح معبر البوكمال – القائم مع العراق خطوة هامة جداً ومبشرة بالخير وخاصة للقطاع الزراعي في سوريا”.
وأوضح كشتو أن “السوق العراقية من أهم الأسواق بالنسبة للمنتجات السورية ويحتل المرتبة الأولى في الأهمية من بين أسواق دول الجوار”.

وأشار كشتو إلى أنه “خلال السنوات السابقة ونتيجة إغلاق المعابر بعد سيطرة المجموعات الإرهابية على المنطقة الحدودية وبالذات تنظيم “داعش” فإن هذه المعابر أصبحت خارج الخدمة، ما أثر سلباً على الصادرات الزراعية السورية، وكنا نضطر للالتفاف عبر طرق أطول وأصعب وأكثر تكلفة” .

ومع الإعلان عن إعادة افتتاح معبر البوكمال – القائم توقع كشتو أن” يكون له إنعكاس إيجابي على الأسواق في البلدين، وإنعاش للصادرات الزراعية السورية، حيث كانت صادراتنا الزراعية إلى السوق العراقية تعادل 60% من الحجم الكلي للصادرات الزراعية وهي متنوعة من الخضار والفواكه”.

ولكن هذا الرقم انخفض بشكل كبير خلال سنوات الحرب وحالياً لا توجد أرقام وبيانات واضحة نتيجة ظروف الأزمة الاقتصادية وإغلاق الحدود في السنوات الماضية، بحسب كشتو.

وأضاف كشتو بأن” التعاون مع الجانب العراقي لم ينقطع خلال سنوات الأزمة والتواصل استمر رغم الظروف التي مرت بها البلدين، وعقدت العديد من اللقاءات مع الأشقاء في العراق، والمنتجات السورية مرغوبة في السوق العراقية وخاصة المنتجات الزراعية، فهو كان من الأسواق الرئيسية للحمضيات السورية”.

وأكد كشتو بأنه” لا يوجد مخاوف من تأثير التصدير على السوق المحلية، حيث أن المنتجات التي تعد للتصدير تختلف عن منتجات السوق المحلي، ودائماً لا يجري التصدير إلا بعد اكتفاء السوق المحلي، وبالعكس فإن التصدير سينعكس إيجاباً على القطاع الزراعي ويعيد النشاط له”.

وطالب كشتو “بالتروي وعدم الاستعجال ورفع سقف التوقعات والعمل بهدوء وذلك نظراً للتجربة التي حدثت حين إعادة فتح معبر نصيب والذي لم تكن بالانعكاسة المطلوبة والمتوقعة، معيداً الأسباب إلى الصعوبات من قبل الجانب الأردني وخاصة في إعاقة تدفق المنتجات الزراعية السورية إلى السوق الأردنية”.

وكان تم يوم الاثنين إعادة افتتاح معبر البوكمال – القائم الحدودي بين سوريا والعراق بعد توقف العمل فيه لعدة سنوات جراء اعتداءات تنظيم” داعش”.

يذكر أنه يربط سورية بالعراق ثلاثة معابر حدودية وهي التنف والربيعة وأهمها معبر البوكمال – القائم الحدودي الذي يقع بين مدينة البوكمال في محافظة دير الزور ومدينة القائم العراقية في محافظة الأنبار العرافية.

علي محمود سليمان – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق