العناوين الرئيسيةكاسة شاي

“قمر الفراولة”.. العالم يشهد آخر قمر “عملاق” هذا العام

يشهد، ليل الخميس، آخر ظهور للقمر العملاق، حيث سيتمكن المتابعين من رؤية القمر باللون الذهبي، وتم إطلاق اسم “قمر الفراولة العملاق” عليه.

ويعتبر “قمر الفراولة العملاق” الأول من أربعة أقمار مكتملة لموسم الصيف، ويشير اسمها، الذي نشأ من السكان الأصليين في أميركا الشمالية، إلى نضج الفراولة والفواكه الأخرى التي تحدث في أواخر الربيع وأوائل الصيف.

وسيكون أكبر ظهور للقمر العملاق في قرننا الحالي الواحد والعشرين، بعد 32 عاماً، وتحديدا في 6 كانون الأول 2052، ففي ذلك التاريخ سيكون “القمر البارد” على بعد 429.456 كيلومترا من الأرض، مما يجعله على أقرب مسافة في القرن الحادي والعشرين.

وتنشأ ظاهرة القمر العملاق من تزامن اكتمال القمر مع وصوله إلى أقرب نقطة من الأرض في مداره، ليحدث أكبر حجم مرئي للقمر يمكن رؤيته من سطح الأرض.

والاسم التقني العلمي لهذه الظاهرة هو “الاقتران القمري لنظام الأرض- قمر – شمس”، أما مصطلح القمر العملاق فليس مصطلحاً فلكياً، بل مصطلح مستمد من علم التنجيم الحديث.

وأدى ارتباط القمر بظاهرة المد والجزر إلى انتشار خرافات منها أن القمر العملاق ظاهرة قد تكون مرتبطة بزيادة وقوع الأخطار، كالزلازل وثوران البراكين، ولكن لا يوجد دليل على ذلك.

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق