العناوين الرئيسيةميداني

“قسد” تفتح النار على مظاهرة سلمية.. استشهاد شاب وإصابة 4 آخرين في الحسكة

استشهد شخص و أصيب أربعة آخرين بجروح متفاوتة، بعد أن فتحت “قسد” الرصاص الحي على متظاهرين سلميين ضدها في مدينة الحسكة.

وقالت مصادر طبية لتلفزيون الخبر أن”الشهيد محمد الرحيل أصيب بطلقة قناص في الصدر أثناء مشاركته في المظاهرة السلمية ضد ممارسات قوات”قسد” و حصارها المستمر على أحياء وسط مدينة الحسكة منذ 19 يوما على التوالي”.

وتابعت المصادر أن” المصابين الأربعة الآخرون تعرضوا لإصابات مختلفة وجميعها في الجهة العلوية من الجسم، حيث يتلقون العلاج في مركز اللؤلؤة الطبي المحدث وسط مدينة الحسكة “.

وقالت مصادر محلية لتلفزيون الخبر بأنه” لا يوجد أي اشتباك بين عناصر الجيش العربي السوري و الشرطة و القوات الرديفة من طرف و قوات”قسد” من طرف أخر كما تبث المواقع التابعة لقوات”قسد” ،إنما إطلاق الرصاص كان من قبل “قسد” ضد المتظاهرين المدنيين لتفريقهم”.

وخرج المئات من سكان مدينة الحسكة،صباح الأحد، بمظاهرة احتجاجية ضد ممارسات قوات”قسد” وحصارها المستمر لأحياء وسط مدينة الحسكة لليوم 19 على التوالي ومنع دخول المواد الغذائية و التموينية والطحين و صهاريج المياه و المازوت إليها.

حيث توجهت المظاهرة إلى حواجز قوات”قسد” بمحيط شارعي فلسطين و القامشلي وسط مدينة الحسكة لكسر الحصار المفروض إلا أنها قابلتهم بإطلاق الرصاص عليهم وللمرة الثانية خلال الأيام الماضية.

وتوقف مخبز الحسكة الأول الآلي ( المساكن) والأفران الخاصة و السياحية عن العمل لليوم الخامس على التوالي بسبب منع دخول الطحين من قبل قوات”قسد” ما أدى لفقدان مادة الخبز عن 100 ألف مدني في أحياء وسط مدينة الحسكة.

كما توقف عدد كبير من الموالدات الخاصة “الامبيرات” عن العمل نتيجة توقف تزويدها بمادة المازوت من قبل قوات”قسد” ، ما ينذر بوقوع كارثة إنسانية نتيجة عدم وصول الطحين و المازوت وصهاريج المياه العائدة للمنظمات الدولية .

وكانت قوات “قسد” المدعومة من الاحتلال الأمريكي أطلقت الرصاص على المتظاهرين المدنيين في مدينة الحسكة يوم الأربعاء الماضي.

May be an image of 2 people, people sitting and indoorMay be an image of one or more people, people standing, people sitting and indoor

عطية العطية– تلفزيون الخبر– الحسكة

مقالات ذات صلة

إغلاق