العناوين الرئيسيةمحليات

“قسد” تستولي على مراكز توزيع الأعلاف في الحسكة.. وأزمة خانقة على الخبز

تستمر ميليشيا “قسد” المدعومة من الاحتلال الأمريكي بممارساتها ضد السكان في محافظة الحسكة، حيث أقدمت بعد استيلائها على المطاحن والمخابز من فترة زمنية، إلى الاستيلاء على مراكز توزيع الأعلاف لمربي الثروة الحيوانية.

كشف مصدر في محافظة الحسكة لتلفزيون الخبر أن” قوات “قسد” استولت على مراكز توزيع المواد العلفية المقننة التابعة لفرع المؤسسة العامة للأعلاف وقامت بسرقة ما تحتويه من مواد علفية مخصصة للأخوة مربي الثروة الحيوانية في المحافظة”.

وحدد المكتب الصحفي في محافظة الحسكة المراكز المستولى عليها من قبل ميليشيات “قسد” وهي /الحسكة – القامشلي – عامودا – القحطانية / وتحتوي كميات تقدر بنحو 13 ألفا و503 طن من مادة النخالة و1800 طن من مادة الشعير العلفي كان فرع الأعلاف قد خصصها لتوزيعها على المربين ضمن الدورة العلفية الحالية”.

وتابع المكتب في منشور له عبر حسابه على ” فيس بوك” أنه “يأتي استيلاء مليشيا “قسد” على مراكز توزيع الأعلاف في ظل الحاجة الماسة لمربي الثروة الحيوانية للمواد العلفية التي تقدم لهم بسعر مدعوم من قبل فرع مؤسسة الأعلاف، وذلك نتيجة تأخر نمو الأعشاب والمراعي الطبيعية التي تتغذى عليها القطعان في ظل انحباس الأمطار الذي تشهده المحافظة”.

كما أدى استيلاء مليشيا “قسد” المرتهنة للاحتلال الأمريكي على المطاحن والمخابز العامة والأفران الخاصة وسرقة محتوياتها من مستلزمات إنتاج رغيف الخبز إلى حرمان الأهالي في مناطق مختلفة من أرجاء محافظة الحسكة من مادة الخبز.

وقال المكتب الصحفي في محافظة الحسكة في منشور حول الاستيلاء على المطاحن أنه “في ظل استمرار ممارسات المليشيا وتضييقها على المواطنين ومنع الجهات الحكومية من تقديم واجبها الخدمي تزداد شكاوى المواطنين من عدم توفر مادة الخبز وحدوث أزمة خانقة .

“وذلك ناتج عن قيام مليشيا “قسد” بتخفيض الكميات المنتجة ضمن المخابز العامة المستولى عليها وإنتاج ربطة الخبز بنصف الوزن السابق وتقليل عدد الأرغفة، إضافة إلى توقيف العمل بأغلبية الأفران الخاصة” بحسب المكتب الصحفي.

وتابع المكتب في منشوره أن “عودة الاستقرار في إنتاج مادة الخبز وتوفيرها لجميع المواطنين في محافظة الحسكة مرتبط بعودة المطاحن والمخابز والأفران المستولى عليها من قبل المليشيا إلى الجهات الحكومية وعدم تدخلها في صناعة رغيف الخبز أو سرقة مستلزمات الإنتاج”.

وأوضح المكتب الصحفي ” أن المخابز العامة الحكومية التي لا تزال تعمل تحت إشراف فرع المخابز مستمرة بتأمين الخبز للأهالي ضمن نطاق عملها” .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق