محليات

قرية “الهريادة” في ريف اللاذقية بلا صرف صحي .. وقضاء الحاجة عند من يملك “تواليت”

اشتكى عدد من أهالي قرية “الهريادة”، في ريف اللاذقية، عبر تلفزيون الخبر، عدم وجود شبكة صرف صحي في قريتهم منذ 20 عام .

وقال أحد المشتكين لتلفزيون الخبر “عدد سكان قريتنا 800 نسمة، وعدد البيوت في ازدياد، ولا توجد شبكة صرف صحي تخدم الأهالي” .

وتابع المشتكي “حفر الجور الفنية مكلف جداً بالنسبة للإمكانات المادية لأهل القرية، ولذلك بعض منازل القرية لا يوجد فيها “تواليتات” .

وأضاف المشتكي “لا يصدق أحد أن بعض الأهالي يستخدمون “تواليتات” جيرانهم، كل ما اضطروا، مما يسبب إحراج وخاصة عند وجود ضيوف لدينا” .

ومن جهته قال رئيس بلدية الهريادة، عمار صالح، لتلفزيون الخبر “تم دراسة إنشاء شبكة صرف صحي عام 2008 _ 2009، ولكن الأهالي لم يوافقوا على إنشاء شبكة صرف صحي وجور فنية، بسبب مروره بأراضيهم والوادي” .

وأضاف صالح “سنعد دراسة جديدة لإمكانية إنشاء شبكة صرف صحي من جديد، لأن الوضع بات يتطلب وجود حلل للمشكلة” .

الجدير بالذكر أن عدد من القرى بريف اللاذقية تعاني عدم وجود شبكات للصرف الصحي، لأن معظمها خارج التنظيم أو بعيدة عن محطات المعالجة بسبب طبيعة المنطقة الجبلية، وتفاوت الارتفاعات .

يزن شقرة – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق