العناوين الرئيسيةمن كل شارع

قرية المنيزلة بريف جبلة بلا اتصالات.. ومسؤول: إذا أعدنا كبل الهاتف يخشى من سرقته مرة أخرى

اشتكى مجموعة من أهالي قرية المنيزلة بريف جبلة عبر تلفزيون الخبر من غياب خدمات الهاتف والمياه في قرية المنيزلة منذ نحو ٨ أشهر.

وقال المشتكون “بالنسبة لخطوط الهاتف منذ حوالي ٨ أشهر لا يوجد خدمة هاتف هناك نتيجة سرقة كبل الهاتف بالإضافة لوجود عمود الهاتف على الأرض منذ فترة طويلة”.

وأضاف المشتكون “قمنا بالاتصال عبر إذعة محلية مع مدير البريد أحمد الحايك منذ حوالي الشهر ووعد بمعالجة المشكلة هناك لكن إلى الآن لم تتم المعالجة ونحن بالانتظار”.

وأضافوا “أما بالنسبة للمياه فلا تأتي إلا بالشهر مرة من ساعة لساعتين و هذا الوضع غير مقبول أبداً”.

من جهته قال مدير الاتصالات في اللاذقية أحمد الحايك لتلفزيون الخبر: إن “الخطوط تعطلت نتيجة سرقة الكبل المغذي للقرية والسرقات متكررة في هذه المنطقة ويتم إعلام المخافر الشرطيه بكل سرقه لتنظيم ضبوط نظاميه ولتشديد المراقبة”.

وتابع الحايك “في حال إعادة الكبل يخشى من سرقته مرة أخرى وهذا ماحدث في كثير من المواقع غير المأهوله التي تسرق الكوابل الهاتفيه منها عادة”.

وأضاف “نحن لا نستطيع إعادته إلا بعد ورود رد من الإدارة المركزية في دمشق، لذلك قمنا بعمل إحصائية بالسرقات التي تمت في العديد من الأماكن على مستوى المحافظة بالإضافة لإحصائية تتضمن حاجة فرع اللاذقية من الكبالات”.

وأردف “لنقوم بعدها بإعادة مد الكبلات لمواقع كثيرة ومنها قرية المنيزلة وبالتالي إعادة الاتصالات”.

أما بالنسبة للمياه قال أديب حسنا رئيس وحدة مياه بيت ياشوط إن “المياه في الفترة الماضية، أي الشهر الماضي تأخرت نتيجة أزمة المازوت والكهرباء وكان الظرف صعب جداً، ولكن الحديث عن أن المياه لا تأتي إلا كل ٣٠ يوما فهذا كلام غير صحيح”.

وتابع حسنا أن الدور على المياه كل ٩ أيام أو ١٠ أيام وفي حال التأخير يكون لظروف معينة منها الكهرباء، ويبقى ضخ المياه من يوم ليومين في كل قرية.

وأضاف حسنا أنه في هذه الأيام هناك زيادة في استهلاك المياه نتيجة عمليات تنظيف وتعزيل وشطف البيوت فالذي كان يستهلك متر ماء أصبح يستهلك مترين وهذا يسبب اختناقات كبيرة ونحن نعمل ضمن الإمكانيات المتاحة، وبحسب تحسن الكهرباء والمحروقات تتحسن أوقات ضخ المياه.

وختم حسنا حين يصبح التقنين الكهربائي ٣ساعات قطع و٣ ساعات وصل يكون الوضع جيد وتأتي المياه كل ٥ أو ٦ أيام.

والجدير بالذكر أن معظم الأرياف التابعة لمدينة جبلة في محافظة اللاذقية تعاني الكثير من الصعوبات على مستوى شبكة الهاتف بالإضافة لمعاناة المحافظة بشكل عام من شح المياه.

زياد علي سعيد _ تلفزيون الخبر _ اللاذقية

 

مقالات ذات صلة

إغلاق