اخبار العالمالعناوين الرئيسية

قبرص تشكل خلية أزمة لمواجهة التسرب النفطي السوري

حذرت السلطات القبرصية من وقوع “كارثة بيئية” نتيجة تسرب النفط من سوريا نحو السواحل الشمالية للجزيرة المتوسطية، حيث تم تشكيل خلية أزمة لمراقبة هذا التسرب بالتنسيق مع تركيا.

ونقلت وكالات الأنباء عن السلطات القبرصية قولها “إن السواحل الشمالية للجزيرة المتوسطية مهددة ببقعة نفطية مصدرها تسرب حصل الأسبوع الماضي في محطة حرارية في سوريا”.

وأعلن رئيس وزراء جمهورية شمال قبرص ، أرسان سانر، عن تشكيل خلية أزمة لمراقبة تسرب النفط من الجانب السوري نحو سواحل بلاده.

وكان نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، ذكر في وقت سابق، أن بلاده ستتخذ التدابير اللازمة قبل وقوع “كارثة ” نتيجة تسرب النفط من سوريا نحو سواحل جمهورية شمال قبرص التركية.

يذكر أنه حدث تسرب كميات من الفيول من أحد خزانات الفيول في محطة إنتاج الكهرباء ببانياس، منذ الأسبوع الماضي وشكل “كارثة بيئية”، حيث وصل الفيول المتسرب إلى شواطئ مدينة جبلة واللاذقية، وسط عدم إيجاد حل للتعامل مع الموضوع من قبل المؤسسات المعنية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق