العناوين الرئيسيةصحة

في دمشق.. “كورونا” تشغل أسرة العناية المشددة بنسبة 100%

كشف مدير الجاهزية والطوارئ في وزارة الصحة الدكتور توفيق حسابا، أن نسبة إشغال أسرة العناية المشددة بمرضى كورونا في المشافي العامة المخصصة للحالات المثبتة والمشتبهة بالإصابة بكورونا بدمشق بلغت 100 بالمئة.

وذكر حسابا أنه “تم تحويل عدد من مرضى كورونا إلى مشافي ريف دمشق بهدف قبول جميع الحالات التي تحتاج إلى عناية مشددة”.

وبيّن الدكتور حسابا وفق “سانا” أن انتشار فيروس كورونا محلياً يشهد زيادة حيث سجل أمس 190 إصابة جديدة ليكون أكبر رقم يومي منذ إعلان تسجيل أول حالة في آذار العام الماضي.

وأشار إلى أن “أعلى عدد إصابات يومي سجل خلال الذروة الأولى لانتشار الفيروس بلغ 105 إصابات في ال 13 من آب العام الماضي”.

وتابع حسابا “بينما وصل أعلى عدد إصابات يومي خلال الذروة الثانية إلى 169 إصابة في ال 18 من كانون الأول العام الماضي وفي الذروة الثالثة وصل أعلى رقم إصابات يومي إلى 172 إصابة وسجل في ال22 من آذار الماضي”.

ولفت الدكتور حسابا إلى أن العدد التراكمي للإصابات المقبولة بالمشافي حالياً 2000 بمختلف المحافظات مشيراً إلى أن محافظات اللاذقية وحلب ودمشق وريفها وحماة تسجل أكبر عدد من الإصابات خلال الموجة الحالية.

وأكد الدكتور حسابا أن الإصابات خلال الموجة الحالية أقل خطورة وأسرع استجابة للمعالجة حيث كانت مدة الاستشفاء داخل المشفى خلال الموجات الماضية تتراوح من 15 إلى 20 يوماً أما خلال الموجة الحالية فتتراوح بين 10 و12 يوماً.

وأشار إلى أن “عدد الوفيات أقل من الموجات الماضية حيث كان يتم تسجيل ضعف عدد الوفيات الحالية بواقع إصابات أقل”.

ورأى الدكتور حسابا أن “الإصابات التي سجلت مؤخراً ليس بالضرورة أن تكون الأعلى ويمكن تسجيل زيادة أكبر بعدد الإصابات خلال الأيام القادمة”.

وشدد على “أهمية الالتزام بالإجراءات الصحية الوقائية وعدم التهاون بتطبيقها إلى جانب أخذ اللقاح ضد كورونا ولا سيما أن جميع اللقاحات آمنة وفعّالة”.

يُذكر أنه وفق آخر الإحصائيات بلغ عدد المصابين بفيروس “كورونا” في سوريا حتى اليوم الاثنين 20 أيلول 30709 والمتعافين 23048 والوفيات 2127.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق