العناوين الرئيسيةثقافة وفن

فنان يحول سطح منزله إلى معرض للفن التشكيلي

حول الفنان الفلسطيني السوري علي جروان، سطح منزله في مخيم خان دنون في ريف دمشق إلى معرض فني، عرض فيه حوالي 35 عملاً فنياً يتناول القضية الفلسطينية.

وعن معرضه، قال الفنان علي جروان، في حديثه لتلفزيون الخبر، إن “المعرض تناول الموضوع الفلسطيني والأخلاقي والإنساني المرتبط بهذه القضية، دون إغفال الجانب الجمالي في كافة الموضوعات من خلال اللون والتكنيك”.

ويضيف “جروان”: حاولت خلال المعرض إبراز تجربتي الفنية كاملة بدءاً من اللون الأخضر أو اللون الواحد، وصولاً إلى تجربتي الحالية التي عملت فيها على إبراز علاقة البيوت بالإنسان، هذه البيوت التي تتكئ على بعضها البعض في أغلب الأعمال، وفي بعض الأحيان تصرخ لنيل حريتها، كحي الشيخ جراح في القدس”.

May be an image of 1 person, beard and eyeglassesMay be art of 1 person, standing and text that says 'REDMI NOTE 9 NZAR MOHAMAD S'May be art

وحمل المعرض عنوان “لكل فلسطين نرسم”، ليثبت “جروان” للعالم أن “أبناء المخيمات ما زالوا ينتمون إلى قضيتهم الأم، ولم يخطئوا البوصلة”.

ويشرح “جروان” أن “المعرض على سطح المنزل لاقى زخماً كبيراً من التفاعل والزيارات، من مختلف أبناء المنطقة، كباراً وصغاراً، وشخصيات اعتبارية عديدة”.

وكذلك رسم “جروان” في لوحاته “الأم التي استشهد أولادها الأربعة بمجزرة صبرا وشاتيلا، وكذلك الزي الفلسطيني والفدائي الذي لم يتخل عن القدس، وغيرها من الموضوعات.

وعلى ضفة أخرى، افتتح “جروان” في الشهر الحالي معرضه الفردي الآخر في “المركز الثقافي في الميدان”، والذي يعتبره “من أهم المعارض نظراً لحجم الحضور وتفاعل الإعلام، وكذلك التكريم المنظم من قبل أهالي مخيمي، وهذا ما دفعني لإقامة معرض على سطح منزلي مخيمي، لأستضيفهم”.

وعن العراقيل التي واجهت الفنان “جروان” في هذه التجربة، يذكر منها “صعوبة تعليق اللوحات على السطح، فاستعنت بنجار لعمل جدار خشبي، وعمل معي بشكل تطوعي، ومن جهة أخرى كانت معضلة الكهرباء حاضرة، فاضطررت لاستئجار محولة من الجيران طيلة المعرض، حتى اكتمل المعرض وبدا أجمل من صالات العرض الفخمة لبساطته ودفء المكان”.

ويطمح “جروان” إلى إعادة التجربة، ولكن “في الشارع والهواء الطلق”، ويعلل ذلك “لفسح مجال لأكبر عدد للحضور ومشاهدة المعرض، إضافة إلى تعميم التجربة على كافة المخيمات، حيث بدأت منذ الآن العمل على زيارة كافة المخيمات بمعرضي الفردي”.

تجدر الإشارة إلى أن الفنان علي جروان، من مواليد مخيم خان دنون، درس الفن دراسة خاصة، وشارك في عشرات المعارض في سوريا وخارجها، وهو رئيس رابطة الفنانين التشكيليين الفلسطينيين.

لين السعدي – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق